جولدمان ساكس : نتوقع رفع المركزي التركي الفائدة إلى 20% الربع الثانى من 2022

توقع بنك الاستثمار جولدمان ساكس أن يرفع البنك المركزي التركي سعر الفائدة الرئيسي إلى 20% في الربع الثاني من العام القادم، بالرغم من أنه يرى أيضا مخاطر لتحرك في موعد أقرب بالنظر إلى الضغوط المستمرة على العملة التركية.

وهوت الليرة اليوم الثلاثاء بما يصل إلى 15% في ثاني أسوأ يوم لها على الاطلاق، بعد أن دافع الرئيس رجب طيب اردوغان عن تخفيضات حادة للفائدة في الآونة الأخيرة وتعهد بالانتصار فيا سماه “حرب الاستقلال الاقتصادي” على الرغم من شكوك واسعة ودعوات للارتداد عن التيسير النقدي.

وخفضت تركيا أسعار الفائدة بمقدار 400 نقطة أساس منذ سبتمبر إلى 15% على الرغم من معدل للتضخم يقترب من 20%.

ومن المتوقع أن يقرر صانعو السياسة خفضا آخر للفائدة بمقدار 100 نقطة أساس في ديسمبر كانون الأول.

وقال المحلل في جولدمان ساكس، مراد اونور، إن رفع الفائدة إلى 20% “لن يكون كافيا لخفض التضخم نحو مستويات أقل من عشرة بالمئة لكنه كاف، في رأينا، للحفاظ على الاستقرار المالي.”.

وقال البنك المركزي التركي اليوم الثلاثاء إنه يمكنه فقط التدخل في الأسواق في ظل ظروف معينة لتقلبات مفرطة، مضيفا أن موجة مبيعات في الليرة التركية “غير واقعية ومنفصلة تماما” عن الواقع.

وكانت الليرة التركية هوت إلى مستوى قياسي جديد الثلاثاء، متراجعة 5% بعد أن دافع الرئيس رجب طيب أردوغان عن التخفيضات الحادة الأخيرة في أسعار الفائدة.

وتراجعت الليرة إلى 11.9990 للدولار. وكانت الليرة قد سجلت خلال التداولات 11.8200 أمام الدولار. وفقدت العملة 38% من قيمتها هذا العام، بما في ذلك تراجع بلغ 17% منذ بداية الأسبوع الماضي.

وأضاف البنك في بيان “في ظل ظروف معينة يمكن فقط للبنك المركزي أن يتدخل في تقلبات مفرطة بدون استهداف أي اتجاه دائم.”

يذكر أن البنك المركزي التركي كان قد سعر الفائدة يوم الخميس الماضي 100 نقطة أساس إلى 15%.