“أبوللو” تدرس تقديم عرضًا لشراء “ماركس وسبنسر”

ارتفعت مجموعة ماركس وسبنسر بعد تقرير يفيد بأن شركة أبوللو جلوبال تدرس تقديم عرض لشراء بائع التجزئة في المملكة المتحدة.

ذكرت صحيفة صنداي تايمز نقلاً عن مصادر لم تحددها أن شركة الأسهم الخاصة بدأت في تقييم الشركة بعد أن خلصت إلى أنها مقومة بأقل من قيمتها الحقيقية بسبب الوباء.

وأضافت الصحيفة أنه من غير الواضح ما إذا كان الارتفاع الأخير في أسهم M&S قد قلل من اهتمام أبولو.

وارتفع السهم بقدر 3.6٪ في تعاملات لندن ، بعد أن قفز 31% في الشهر حتى الجمعة.

رفعت الشركة توقعات أرباحها للمرة الثانية في 10 نوفمبر ، مما أثار الآمال في التعافي الذي طال انتظاره.

ستكون الفائدة أحدث علامة على أن تجار التجزئة في المملكة المتحدة لا يزالون في مرمى نيران صناديق الاستحواذ بعد صفقات Asda و Wm Morrison Supermarkets Plc.

أبولو ، التي تمتلك أكثر من 80 مليار دولار من الأصول الخاضعة للإدارة ، أظهرت اهتمامًا بهاتين الصفقتين ، لكنها خسرت لمقدمي العطاءات الآخرين.

أبولو و M&S رفضا التعليق.

وقالت صحيفة “صنداي تايمز” في أغسطس الماضي ، إنه قيل إن أبولو “يدير القاعدة” على جي سينسبري ، ثاني أكبر محل بقالة في بريطانيا.

اجتذبت المتاجر الكبرى في بريطانيا اهتمام الاستحواذ حيث تحسنت اقتصاديات الصناعة بشكل كبير منذ بداية الوباء ، مما أدى إلى ارتفاع المبيعات وتسريع التغييرات في عادات التسوق.

تولد محلات السوبر ماركت نقودًا كبيرة ولديها محافظ عقارية كبيرة. أدى الارتفاع في التسوق عبر الإنترنت إلى جعل التجارة الإلكترونية أكثر ربحية.

اشترت شركة Clayton Dubilier & Rice LLC شركة Wm Morrison مقابل 7 مليارات جنيه إسترليني (9.4 مليار دولار) في أكتوبر ، متغلبًا على Fortress Investment Group.

في عام 2020 ، اتفقت TDR Capital والأخوة عيسى على شراء ثالث أكبر بقالة في البلاد ، Asda Group Ltd. ، في صفقة قيمتها 6.8 مليار جنيه إسترليني.

ذكرت صحيفة صنداي تايمز أن حصة M&S البالغة 50٪ في تجارة التجزئة في Ocado Group Plc تزيد من جاذبيتها لشركة Apollo.

المصدر: رويترز