وزير المالية: أسعار الفائدة الحالية انجاز

وصف محمد معيط وزير المالية، أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض حاليا بالإنجاز.

وأضاف وزير المالية خلال مشاركته بمؤتمر قمة مصر الاقتصادية اليوم الأربعاء، أن العام الحالي شهد خفض الفائدة 400 نقطة وهو إنجاز غير مسبوق مقارنة بمستويات وصلت 17% قبل سنوات.

وكانت لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي المصري، خفضت سعر عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزي بواقع 50 نقطة أساس أو بما يعادل 0.5% ليصل إلى 8.25% و9.25% و8.75% على الترتيب.

وقدر معيط، إجمالي استثمارات الأجانب في أدوات الدين الحكومي بنحو 23 مليار دولار بنهاية نوفمبر الماضي مقارنة بنحو 21.1 مليار دولار في منتصف أكتوبر و10.4 مليار دولار في مايو الماضي.

وأشار وزير المالية الى أن مصر  ستتسلم شريحة جديدة قيمتها 1.6 مليار دولار من قرض صندوق النقد الدولي نهاية الشهر الحالي.

وأضاف معيط أن مصر ستتسلم شريحة أخرى بقيمة 1.6 مليار دولار نهاية العام المالي الحالي.

وطلبت مصر في مايو الماضي قرضا طارئا من صندوق النقد بقيمة 2.8 مليار دولار وقرضا آخر بقيمة 5.2 مليار دولار وافق عليه الصندوق في يونيو المنصرم.

وحصلت مصر على شريحة فورية من القرض بقيمة ملياري دولار.

وزير المالية: كورونا كانت “مطب هوائي” للاقتصاد المصري واستطاع تحملها 

وأشار معيط إلى إن أزمة كورونا كانت بمثابة “مطب هوائي” للاقتصاد المصري، لكنه “في حالة صحية جيدة قادرة على تحمل الصدمات”.

وأضاف معيط  أن الحكومة كانت تتطلع لتحقيق معدلات نمو اقتصادي تصل 6% بنهاية العام المالي الماضي، لكن تداعيات كورونا هبطت بالنمو إلى 3.6%.

وتابع: “رغم  تراجع معدلات النمو أعلن صندوق النقد الدولي ان مصر كانت ثاني أفضل اقتصاد على مستوى العالم”.

واستكمل “متفائلين بالفترة المقبلة، تعرضنا لصدمة بعد أزمة كورونا واستطاعنا استيعابها وحاليا الأحتياطي النقدى تعافى وكذا استعاد الجنيه عافيته أمام الدولار”.