روابط سريعة

حوار.. “أبوظبي الأول-مصر” يتطلع لاقتناص فرص تمويلية بمشروعات الهيدروجين الأخضر والأمونيا

يستعد بنك أبوظبي الأول –مصر والذى يحتل الترتيب الرابع كأكبر بنك قطاع خاص فى السوق المصري للتوسع فى مختلف الأنشطة المصرفية التى تقود نحو التنمية المستدامة مدفوعًا بالفرص العديدة التى يتمتع بها السوق المصري

حاورت “كابيتال” محمد عباس فايد الرئيس التنفيذي لبنك أبو ظبى الاول-مصر للتعرف على ملامح استراتيجية البنك بعد اتمام الاستحواذ على بنك عودة-مصر وكذلك استعراض الدور الذى يخطط البنك للقيام به نحو الاقتصاد الأخضر فى ظل مشاركة البنك بمؤتمر قمة المناخ .

كابيتال: ماهى أستراتيجية أبو ظبي الأول-مصر التوسعية فى مصر بعد اتمام الاندماج مع بنك عودة؟
فايد: أبو ظبي الاول -مصر يعتزم التوسع على مستوى مختلف الأنشطة سواء التمويلية أو الخدمات المصرفية الرقمية ، مشيرًا إلى أن كل ما يؤدى الى تحقيق التنمية الاقتصادية فى أولويات البنك .

أبوظبي الأول: نتوسع فى تمويلات الصناعة والخدمات واللوجيتسيات

كابيتال: ما أكثر القطاعات الأقتصادية التى يستهدف البنك التوسع فى تمويلها ؟
فايد: مهتمون بالقطاع الصناعى ، حيث أنه أحد أهم القطاعات التى تحدث استقرار اقتصادى ، ونحن نركز على الصناعة سواء من أجل التصدير أو لإحلال واردات وهو ما سيساعد كثيرا فى حل مزيد من المشاكل ويوفر فرص عمل.
كما نركز أيضًا على قطاع الخدمات والنقل والموانىء واللوجيستيات ، فى ظل رؤيتنا لفرص استثمارية عديدة بالسوق المصري.
أشار الى أن القطاع الصناعى يستحوذ على تمويلات تتراوح بين 50 و 60% من محفظة القروض ، كما أنه فى حال وجود طلب سنستمر فى ضخ التمويلات اللازمة ، مع رغبة البنك فى التنمية وليس النمو فقط .

نستحوذ على 50% من أعمال المجموعة خارج الإمارات

كابيتال : كم يمثل حجم وحدة أبو ظبى الأول فى مصر من المجموعة الأم؟
فايد : وحدة أبو ظبي الاول فى مصر تستحوذ على 50% حاليًا من تواجد المجموعة خارج الامارات ونسعى لاستغلال هذا التواجد الكبير فى تحقيق مزيد من النمو بمختلف الأصعدة .

كابيتال: ما دور البنك فى تمكين القطاع الخاص فى ظل اهتمام الدولة بذلك؟

فايد: القطاع الخاص لديه دعم كبير من مختلف البنوك وعلى رأسهم البنك المركزى الذى يتيح مبادرات توفر تمويل بفائدة 8% للقطاع الصناعى وضم عليه قطاعي المقاولات والسياحة وهى تمثل القطاعات الثلاثة قاطرة النمو ، كما أن أكثر من 70% من المستفيدين بالمبادرة من القطاع الخاص.
أستبعد فايد إلغاء هذه المبادرات فى القريب ، وهو ما جعل تكلفة التمويل ليست أزمة أمام أى استثمار ، فى الوقت الذى يدعم البنك أى مستثمر لديه الجدية فى ضخ استثمارات وخاصة بالقطاع الصناعى .

محمد عباس فايد الرئيس التنفيذى لبنك أبوظبى الأول-مصر
محمد عباس فايد الرئيس التنفيذى لبنك أبوظبي الأول -مصر

*كابيتال : بعد سماح البنك المركزي للبنوك بالاقتراض من المراكز الأم بالدولار.. هل أبوظبى الأول طلب من “المجموعة” قرض دولاري؟
فايد: أبو ظبي الأول-مصر ليس بحاجة لقروض دولارية فلدينا قاعدة راسمالية قوية تصل لـ22 مليار جنيه منها حقوق ملكية بالدولار تصل 670 مليون دولار، وكذلك لدينا نسبة سيولة مرتفعة.
كابيتال: كيف تتعاملون مع أزمة نقص العملة فى مواجهة طلبات تمويل التجارة؟
فايد : بالتأكيد أزمة نقص العملة الأجنبية لها تأثير واضح فى قدرتنا وغيرنا من البنوك فى تلبية طلبات الاستيراد، ولكننا نحاول توفير التمويلات للقطاعات ذات الأولوية الهامة والتى لها تأثير على المواطنين كالاغذية والأدوية ومستلزمات الانتاج .
أضاف: الاضطرابات فى الأسواق العالمية والتداعيات التى أخلفتها حرب روسيا وأوكرانيا أيضًا وراء هذه الازمة ، ولكن القرارات التى اتخذها البنك المركزي مؤخرًا تساهم فى حل الأزمة القائمة تدريجيًا .

كابيتال: كم تبلغ حجم تمويلات التجارة بالبنك العام الماضى ومنذ بداية 2022؟

فايد: بلغت إجمالى تمويلات البنك للتجارة خلال عام 2020-2021 نحو17 مليار دولار ، فى حين بلغت تمويلات التجارة فى 2022 نحو 5 مليارات جنيه تأثرًا بالأزمة وانعكاستها فى نقص التدفقات الاجنبية .

كابيتال: هل لمستم تحسن على مستوى التدفقات الدولارية خلال اول ايام بعد قرار تحرير سعر الصرف؟
فايد: حل الأزمة يتطلب وقت كافي لعودة التدفقات والثقة فى التنازل عن الدولار واستعادة موارد قطاع السياحة .
أضاف : حركة الانتربنك أصبحت نشطة وهناك نمو فى حجم التداول ، ونأمل فى مزيد من التداولات بين البنوك .
أضاف: هناك تحسن فى قطاع السياحة وكذلك البورصة ودخول الأجانب بها مرة أخرى على أسهم لشركات وليس أدوات الدين فقط.
ونأمل فى حدوث انفراجة فى عمليات التصدير والاستثمار المباشر ، ولكن فى الحقيقة ذلك يتطلب مزيد من الوقت .

المجموعة بالامارات خصصت 75 ملياردولار لتمويل مشروعات التنمية المستدامة

كابيتال: ماذا عن استعدادات البنك فى مصر والمجموعة الأم نحو التحول نحو النظام البيئى الاخضر؟

فايد: مجموعة بنك أبو ظبى الأول تستهدف الوصول بمحفظة تمويل مشروعات الطاقة والتنمية المستدامة إلى 75 مليار دولار، مشيرا إلى أن مصر لديها فرص استثمارية جيدة وجزء كبير من المشروعات ستنفذ بها وهو ما يوفر لما فرصة الاستحواذ على حصة كبيرة من هذه التمويلات.
أضاف أن التحويل نحو المشروعات النظيفة أصبح استهداف عام من قبل مختلف الدول فى العالم ومؤسساتها ، متوقعًا توقيع مشاريع جديدة وخاصة فى مجال الهيدروجين الاخضر خلال قمة المناخ .
وتابع أن مصر أعلنت استهدافها أن يكون تشغيل بين 20 و 25% من مشروعاتها بالطاقة المتجددة فى 2030 .
أضاف: للبنوك دور هام في تمويل جزء من التكلفة الاستثمارية لهذه المشروعات بجانب الدور الذي ستلعبه مؤسسات التمويل الدولية والبنوك التنموية.
ويستهدف بنك أبو ظبي مصر المشاركة في تمويل مشروعات الطاقة الخضراء ويرى في مشروعات إنتاج الهيدروجين الأخضر والأمونيا الخضراء فرص جيدة للتمويل.

50 مليار جنيه المحفظة الائتمانية 20% منها للمشروعات الصغيرة والمتوسطة

كابيتال : كم بلغت محفظة الائتمان بالبنك ؟ وحجم تمويلات المشروعات الصغيرة والمتوسطة من إجمالى المحفظة ؟

فايد: بلغت إجمالى محفظة الائتمان أبو ظبي الاول -مصر 50 مليار جنيه محققة نموًا منذ بداية العام بنحو 18% ، وتقترب إجمالى تمويلات المشروعات الصغيرة والمتوسطة من 20% من محفظة الائتمان حاليًا.

أضاف: نسعى للاقتراب من محددات البنك المركزى بتوجيه 25% للائتمان للصغير والمتوسط بنهاية 2022 ، كما أننا نولى هذه المشروعات اهتمام ليس فقط للتوافق مع الضوابط ، ولكن لايماننا بأنها قاطرة التنمية.
قال أن البنك يضخ تمويلات لقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة عبر الجمعيات وشركات النمو متناهى الصغر بعد التأكد من تطبيقهم لأنظمة قياس وتحكم فى المخاطر.

وأشار إلى أن محفظة تمويلات التجزئة المصرفية تبلغ 17 مليار جنيه ونسعى لإتاحة مختلف المنتجات المصرفية التى تحاكى اهتمامات الأختلافات والاحتياجات بين العملاء.

تطوير التكنولوجيا المصرفية للشركات عبر حلول جديدة قبل بداية 2023

كابيتال: ماذا عن خطتكم نحو التحول الرقمي فى إتاحة الخدمات المصرفية المختلفة؟

فايد: أبو ظبي الاول -مصر يستهدف إجراء تحديث للتكنولوجيا بالبنك لقطاع الشركات ، بهدف تطوير أداء حلول الشركات إلكترونيًا للاعتمادات والشيكات وغيرها ، على أن ننتهى من ذلك قبل بداية العام المقبل ، مستفيدين من خبرات أبو ظبى الامارات فى هذا القطاع.
أضاف: على مستوى الأفراد مستمرون فى تحديث مختلف المنتجات الرقمية للأفراد ، لتسهيل التواصل مع العملاء .

قال : الاعتماد على التكنولوجيا لم يعد “ترند” أو سياسة مؤقتة إنما هو مستقبل مستمر ، لذك نحتاج باستمرار تطوير حلول جديدة خاصة مع تزايد عدد العملاء، فى ضوء أهمية وجود قاعدة بيانات لعدد المتعاملين مع القطاع المصرفى والمستهدفين كذلك ، لتوليد افكار متنوعة لخدمة مختلف العملاء .

تابع : نستهدف تحويل جميع المعاملات المصرفية للأفراد عبر قنوات رقمية خلال 2023 ، ونعمل على ايجاد حلول تكنولوجية جديدة لتوفير وقت وجهد كبير فى التواصل مع العملاء.

افتتاح 9 فروع جديدة للبنك لنصل 78 فرعًا بنهاية 2023

كابيتال: هل يعنى التوسع الالكترونى الانكماش فى التوسع الجغرافى على مستوى انتشار الفروع ؟

فايد: بالطبع لا .. التوسع الالكترونى لا يعنى إهمال الانتشار الجغرافى ، ولكن يساعدنا فى اختيار أماكن بعينها تتطلب ذلك التواجد بالفغل ، ونستهدف افتتاح 9 فروع خلال العام المقبل ، لتصل إلى 78 فرعا بنهاية 2023 مقابل 69 فرعًا حاليًا مع الانتشار فى محافظات متعددة.
أضاف : نعتزم أيضًا التوسع فى نشر ماكينات الصراف الآلى التابعة للبنك وحاليا تصل إلى 211 ماكينة, وجاهزين للانظمام لمنصة التحويلات اللحظية “انستاباى” وننتظر موافقة البنك المركزي لبدء التطبيق .

كابيتال : ما استعدادات البنك للانضمام لمنصة “انستاباى” حاليًا ؟
فايد: انتهينا من كافة الاجراءات اللازمة لذلك ، وننتظر موافقة البنك المركزي حاليًا لبدء التطبيق والانضمام الفعلي.