“بنك أوف أمريكا”: السندات الحكومية العالمية تتجه لأسوأ خسائر منذ عام 1949

قال “بنك أوف أمريكا” إن السندات الحكومية العالمية تتجه لتسجيل أكبر خسائر سنوية منذ عام 1949، مع تراجع معنويات المستثمرين لأقل مستوى منذ الأزمة المالية العالمية.

وذكر البنك الأمريكي في مذكرة بحثية، أن صناديق السندات سجلت تدفقات خارجة بقيمة 6.9 مليار دولار خلال الأسبوع المنتهي يوم الأربعاء الماضي، كما تخارج 7.8 مليار دولار من صناديق الأسهم.

في حين تشير البيانات إلى أن المستثمرين ضخوا 30.3 مليار دولار في السيولة النقدية خلال الأسبوع الماضي، مع ضعف معنويات المستثمرين لأقل مستوى منذ أزمة عام 2008.

وأشار “بنك أوف أمريكا” إلى أن المستثمرين يواجهون صدمات استمرار تسارع التضخم، ورفع معدلات الفائدة، والركود الاقتصادي.

واتجهت البنوك المركزية الكبرى حول العالم لرفع معدلات الفائدة بقوة هذا العام، في مسعى لاحتواء التضخم المتسارع حتى على حساب النمو الاقتصادي.

المصدر: رويترز