المجر تتعهد بالوفاء بوعودها من أجل الحصول على أموال الاتحاد الأوروبي

قال وزير التنمية المجري تيبور نافراكسيكس، المسؤول عن استخدام الأموال الممنوحة من الاتحاد الأوروبي، في مؤتمر صحفي يوم الأحد، إن حكومة بلاده ملتزمة بالوفاء بوعودها التي قطعتها للمفوضية الأوروبية من أجل الحصول على مليارات اليوروهات من أموال الاتحاد الأوروبي.

وأفاد نافراكسيكس أن “الحكومة ليس لديها نية للفشل في الوفاء بالالتزامات التي تعهدت بها”، وذلك في أعقاب قرار للمفوضية الأوروبية اتخذته في وقت سابق من يوم الأحد.

وفي وقت سابق من يوم الأحد، أوصت المفوضية الأوروبية بتعليق دفع نحو 7.5 مليار يورو من التمويل الممنوح للمجر، حتى يتم تنفيذ إصلاحات لمكافحة الفساد من جانب حكومة رئيس الوزراء فيكتور أوربان. ومن المتوقع أن تبلغ الحكومة المجرية المفوضية بحلول 19 نوفمبر بشأن تنفيذ التغييرات الموعودة.

وفي المؤتمر الصحفي، أوضح نافراكسيكس أن مرحلة المفاوضات المتعلقة بإجراءات المشروطية مع المفوضية الأوروبية قد انتهت، وأن المنظمة قبلت التزامات الحكومة المجرية بمكافحة الفساد.

وقال للصحفيين إن “هذا يعني أن جوانب جديدة وتوقعات جديدة لا يمكن أن تثار من قبل المفوضية الأوروبية، والآن علينا تنفيذ ما تعهدنا بالقيام به”.

وأضاف أن “المفوضية لديها شكوك حول ما إذا كانت الحكومة المجري ستنفذ التزاماتها، لكن من المؤكد تماما أننا سننفذها، لذلك لن أركز على العقوبات المالية المحتملة”.

وأردف نافراكسيكس أن المفوضية الأوروبية ستراقب عن كثب تنفيذ تعهدات الحكومة المجرية، من أجل تجنب وضع مثل الذي حدث بين بولندا والمفوضية الأوروبية فيما يتعلق بسحب الأموال.

وشدد على أنه “من أجل ذلك سنواصل التشاور مع المفوضية في المستقبل، وسأسافر إلى بروكسل يوم الأربعاء، على سبيل المثال”.

ووعدت الحكومة المجرية بإنشاء مؤسسة مستقلة لمكافحة الفساد لمراقبة استخدام أموال الاتحاد الأوروبي، وكذلك بتنفيذ خطوات لجعل العملية التشريعية أكثر شفافية.

وقال نافراكسيكس إن “الحكومة قطعت ما مجموعه 17 تعهدا، وتم بالفعل طرح بعض مشاريع القوانين في البرلمان، بينما سيتم طرح مشاريع قوانين أخرى يومي الاثنين والجمعة المقبلين”.

وفي وقت سابق من يوم الأحد، ردت وزيرة العدل جوديت فارغا على توصية المفوضية بالقول إنه “لا يزال أمامنا عمل يتعين القيام به” لإنهاء الجدال، بينما أصرت على “أننا نتحرك في الاتجاه الصحيح”.

وذكرت فارغا في منشور على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) “نحن نعمل على ضمان حصول الشعب المجري على الموارد التي يحق له الحصول عليها!”.