وزير الطاقة اللبناني: تأخر وصول الوقود العراقي يعوق تشغيل محطتي توليد كهرباء رئيسيتين

قال وزير الطاقة والمياه في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية وليد فياض اليوم (الأربعاء) إن تأخر وصول شحنة من الوقود العراقي يؤدي إلى استمرار توقف محطتي توليد كهرباء رئيسيتين في لبنان لا تعملان منذ شهر لنفاد الوقود.

جاء ذلك في تصريحات لفياض عقب اجتماعه مع رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي لبحث سبل تأمين التيار الكهربائي.

وأكد فياض أنه حتى وصول الشحنة الجديدة من العراق “وفق المواصفات المطلوبة” من الضروري تشغيل محطتي إنتاج قديمتين بشمال وجنوب بيروت لإنتاج 200 ميغاوات من الكهرباء تفاديا لتعطيل المرافق العامة وأهمها المياه والمطار الدولي.

ويستورد لبنان منذ يونيو 2021 شهريا من العراق نحو 80 ألف طن من الوقود لتوليد الكهرباء على أن يسدد لبنان المستحقات بشكل تدريجي بصادرات صناعية وزراعية وخدمات أخرى طبية واستشفائية وتربوية.

ويعاني لبنان من شح الوقود اللازم لتوليد الطاقة الكهربائية جراء عدم توفر النقد الأجنبي المخصص للاستيراد، مما تسبب بأزمة محروقات حادة وسط انهيار اقتصادي متسارع.

ويوجد في لبنان 7 محطات لتوليد الكهرباء، توقفت 5 منها عن العمل، وتعمل المحطتان الباقيتان على توفير ساعة من التيار الكهربائي وسط تقنين لمدة 23 ساعة يوميا، في حين تقوم شبكة المولدات الخاصة البديلة التي تعمل على الديزل بتأمين التيار بتكلفة عالية.

ويشهد لبنان منذ عام 2019 أزمة مالية واقتصادية حادة تجسدت في شح العملة الأجنبية وانهيار قيمة الليرة اللبنانية وفرض قيود على سحب الودائع المصرفية وتوقف الحكومة عن سداد الديون الخارجية والداخلية، وصنفها البنك الدولي من بين الأسوأ في العالم منذ منتصف القرن الماضي.