لماذا تتوقع وكالة الطاقة تراجع الطلب على النفط الربع الأخير من 2022؟

ذكرت وكالة الطاقة الدولية، الأربعاء، أن نمو الطلب العالمي على النفط سيتباطأ في الربع الأخير من العام الجاري، مع تراجع حركة النمو الاقتصادي العالمي، ولكنها أكدت أن الطلب سيرتفع بقوة مرة أخرى في عام 2023.

وأوضحت الوكالة أن التوقعات المستقبلية للطلب على النفط ستبقى مرتفعة في العام المقبل، وأشارت إلى أن عدد الإغلاقات المتعلقة بانتشار فيروس كورونا في الصين سيتراجع في العام القادم، بجانب ارتفاع محتمل في الطلب على السفر، ما سيرفع بدوره الطلب على وقود الطائرات.

وقالت وكالة الطاقة الدولية في تقريرها الشهري عن النفط، إن الطلب العالمي على الذهب الأسود ما يزال يواجه ضغوطا خلال العام الحالي، خاصة نتيجة الإغلاقات المتكررة في الاقتصاد الصيني، والتباطؤ المستمر في نمو اقتصادات دول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.

وبحسب تقرير الوكالة، فإن الدول غير الأعضاء في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ستساهم في نحو ثلاثة أرباع الزيادة في الطلب على الطاقة خلال العام القادم، خاصة إذا ما خففت الصين من وتيرة الإغلاقات في اقتصادها، الأمر الذي سيعزز الطلب بقوة على النفط.

وتتوقع الوكالة تراجع إنتاج النفط الروسي بواقع 1.9 مليون برميل يوميًا بحلول شهر فبراير القادم، وذلك مع دخول حظر الاتحاد الأوروبي لصادرات روسيا من النفط حيز النفاذ، إذ سيصل إنتاج النفط في روسيا إلى 9.5 مليون برميل يوميًا.