لماذا استثمرت «العز الدخيلة» في «حديد المصريين»؟ .. أحمد عز يجيب

وصف أحمد عز، الرئيس التنفيذي لشركة حديد عز ، استثمار شركته التابعة «العز الدخيلة للصلب- الإسكندرية» في «حديد المصريين» بالشراكة الصامتة.

وقال «عز» في تصريحات تلفزيونية لقناة العربية، اليوم الثلاثاء: لا نتدخل في إدارة شركة «حديد المصريين» مع مراعاة كل الاعتبارات القانونية.

وأضاف: استثمارنا في شركة «حديد المصريين» هو استثمار للمستقبل، نظراً للاقتناع بالتقنية المستخدمة في الأخيرة، مع الثقة في جدوى الاستثمار بها.

كانت شركة العز الدخيلة للصلب- الإسكندرية، أكبر منتج لحديد التسليح في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، قد استحوذت على نسبة 18% من إجمالي حقوق الملكية في شركة حديد المصريين لإدارة مشروعات مصانع الصلب من أحمد أبوهشيمة الشريك المؤسس وشركة أبو هشيمة ستيل لإدارة مشروعات الصلب بقيمة إجمالية لعملية الشراء تبلغ 2.5 مليار جنيه، تُسدد من موارد الشركة.

وتوقع الرئيس التنفيذي لشركة حديد عز، أن يتخطى إنتاج شركته من الصلب السائل  6.5 مليون طن بحلول عام 2023.

وقال «عز»: «حديد عز استثمرت خلال السنة الأخيرة في توسع مهم يتخطى أكثر من مليون طن صلب سائل يدخل حيز الإنتاج بداية العام القادم».

ونفى عز، ما تردد حول دمج محتمل لشركتي عز الدخيلة وحديد عز.

كانت تقارير صحفية قد ذكرت أن عز يدرس دمج شركتي “عز الدخيلة وحديد عز” في كيان واحد بنظام مبادلة الأسهم، على أن يكون الاسم المبدئي المقترح للكيان الجديد، هو “عز القابضة” أو “العز”.

وحول ديون المجموعة، قال عز، إن نسبة الديون إلى قيمة الأصول منخفضة للغاية، ونسبة الدين إلى الطن الواحد من الإنتاج في الحدود الآمنة وكذلك بالنسبة للقطاع في العالم.