23 % تراجعًا فى صافي أرباح “هيرميس” الربع الثاني من العام الحالي

أعلنت  المجموعة المالية هيرميس القابضة عن النتائج المالية والتشغيلية خلال الربع الثاني من عام 2022.

وبلغت إيرادات هيرميس 2.1 مليار جنيه، بنمو سنوي 28%، وذلك بفضل الأداء القوي لقطاعي الوساطة في الأوراق المالية والترويج وتغطية الاكتتاب (Sell-Side) مصحوبًا بتجميع نتائج الربع الثاني من إيرادات بنك aiBANK.

بلغ صافي الربح قبل خصم الضرائب 623 مليون جنيه خلال الربع الثاني من عام 2022، بزيادة قدرها 8% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، وتراجع صافي الربح بعد خصم الضرائب وحقوق الأقلية بمعدل سنوي 15% ليصل إلى 344 مليون جنيه خلال الربع الثاني من عام 2022.

ويعكس تراجع صافي الربح بعد خصم الضرائب وحقوق الأقلية زيادة المصروفات الضريبية بنسبة 23% وارتفاع حقوق الأقلية خلال الربع الثاني من عام 2022، وذلك بسبب تجميع القوائم المالية لبنك aiBANK خلال هذه الفترة.

وبلغت مساهمة قطاع بنك الاستثمار في إيرادات المجموعة المالية هيرميس 48% في الربع الثاني من عام 2022، وقطاع التمويل غير المصرفي (NBFI) 24%، بينما بلغت مساهمة بنك aiBANK حوالي 27% مدعومة بنموذج الأعمال الذي يتسم بالتنوع، والذي يتماشى مع الاستراتيجية الشاملة التي تتبناها المجموعة المالية هيرميس لخلق وتعظيم القيمة لجميع المساهمين، وذلك عبر العديد من القنوات المختلفة.

قال كريم عوض الرئيس التنفيذي للمجموعة المالية هيرميس القابضة، أن الشركة نجحت في مواصلة الأداء القوي الذي بدأته خلال الربع الأول من العام الجاري وتحقيق إيرادات جيدة مدفوعة بنمو مختلف القطاعات التشغيلية وكذلك تجميع نتائج بنك aiBANK، بعد إتمام عملية الاستحواذ، على القوائم المالية للشركة خلال الربع الثاني من عام 2022.

وأضاف أن الشركة تمكنت من جني ثمار مرونة نموذج أعمالها، فقد واصل قطاع التمويل غير المصرفي تحقيق نتائج جيدة رغم الضغوط التضخمية التي أثرت على إقبال المستهلكين. وعلى صعيد قطاعي الترويج وتغطية الاكتتاب والوساطة في الأوراق المالية، حافظ قطاع الوساطة في الأوراق المالية على صدارة ترتيب شركات الوساطة في القاهرة ودبي ونيروبي، وهو ما يعكس قدرة الشركة على الحفاظ على مكانتها الرائدة في مختلف الأوضاع السوقية والتقلبات التي تشهدها الأسواق حول العالم.

وتمكن قطاع الترويج وتغطية الاكتتاب من إتمام 8 صفقات بقيمة 9.1 مليار دولار، إحداها صفقة طرح هيئة كهرباء ومياه دبي (ديوا) في سوق دبي المالي، وهو الطرح الأكبر من نوعه في أسواق الشرق الأوسط منذ عام 2019، كما أنه الطرح الأول من نوعه لشركة ذات ملكية عامة في دبي.

وارتفعت إيرادات قطاعي الوساطة في الأوراق المالية والترويج وتغطية الاكتتاب (Sell-Side) بمعدل سنوي 40% لتبلغ 704 مليون جنيه خلال الربع الثاني من عام 2022، وذلك على خلفية الأداء القوي الذي حققه كل قطاع.

فقد ارتفعت إيرادات قطاع الترويج وتغطية الاكتتاب بمعدل سنوي 82% لتصل إلى 293 مليون جنيه، على خلفية ارتفاع أتعاب الاستشارات عن الصفقات الكبيرة التي نفذتها الشركة خلال تلك الفترة، كما ارتفعت إيرادات قطاع الوساطة في الأوراق المالية بمعدل سنوي 19% لتصل إلى 410 مليون جنيه على خلفية الإيرادات القوية التي حققها القطاع من الصفقات التي نفذها في أسوق دول مجلس التعاون الخليجي خلال الربع الثاني من عام 2022.

ومن ناحية أخرى، شهدت إيرادات قطاعي إدارة الأصول والاستثمار المباشر (Buy-Side) نمو سنوي بمعدل 14% لتسجل 148 مليون جنيه خلال الربع الثاني من عام 2022.

فقد ارتفعت إيرادات قطاع إدارة الأصول بمعدل سنوي 7% لتسجل 120 مليون جنيه خلال الربع الثاني من عام 2022، وذلك على خلفية نمو أتعاب الإدارة التي ساهمت في تعويض أتعاب الأداء خلال نفس الفترة.

ومن ناحية أخرى، ارتفعت إيرادات قطاع الاستثمار المباشر بمعدل سنوي 61% خلال الربع الثاني من عام 2022 مدفوعًا بنمو أتعاب الإدارة في ظل ارتفاع الأصول المدارة بشركة Vortex IV.

ومن جانب آخر، ارتفعت إيرادات قطاع التمويل غير المصرفي (NBFI) بمعدل سنوي 3% لتسجل 503 مليون جنيه خلال الربع الثاني من عام 2022، مدفوعًا بالنمو القوي لشركة “ڤاليو” المتخصصة في خدمات الشراء الآن والدفع لاحقًا (BNPL)، بالإضافة إلى أنشطة التأجير التمويلي. فقد ارتفعت إيرادات شركة “ڤاليو” بمعدل سنوي 9% لتصل إلى 71 مليون جنيه، كما شهدت أنشطة التأجير التمويلي التابعة للمجموعة المالية هيرميس للحلول التمويلية نموًا بمعدل سنوي 39% لتصل إلى 59 مليون جنيه خلال الربع الثاني من عام 2022، مدفوعة بنمو الدخل من الفوائد على خلفية النمو الملحوظ بمحفظة تمويلات الشركة خلال تلك الفترة.

وبلغت الحصة السوقية لشركة “ڤاليو” 29.6%، وبلغت حصة أنشطة التأجير التمويلي 13.4%، وأنشطة التخصيم 14.7%، ومن ناحية أخرى، تراجعت إيرادات شركة “تنمية” بمعدل سنوي 4% لتسجل 357 مليون جنيه رغم زيادة مبيعات الشركة من منتجات التمويل، حيث استقر كل من صافي الدخل من الفائدة والأتعاب والعمولات خلال الربع الثاني من عام 2022.

وتراجعت إيرادات أنشطة أدوات الخزانة وعمليات سوق المال بمعدل سنوي 71% لتسجل 137 مليون جنيه خلال الربع الثاني من عام 2022، وذلك بسبب تراجع صافي الدخل من الفوائد والخسائر غير المحققة على الاستثمارات نتيجة التقلبات الاقتصادية التي تشهدها الساحة خلال الفترة الحالية.

ومن ناحية أخرى، ارتفعت المصروفات التشغيلية بمعدل سنوي 42% لتبلغ 1.4 مليار جنيه، ويرجع ذلك إلى تجميع نتائج الربع الثاني من المصروفات التشغيلية لبنك aiBANK، وزيادة المصروفات الإدارية والعمومية الخاصة بأنشطة كل من قطاعي بنك الاستثمار والتمويل غير المصرفي (NBFI).