المصرية للاتصالات تحقق 3.8 مليار جنيه صافي أرباح النصف الأول 2022

أعلنت شركة المصرية للاتصالات اليوم عن نتائج أعمالها عن الفترة المالية المنتهية في 30 يونيو 2022 ، وذلك طبقاً للقوائم المالية المجمعة المعدة وفقاً لمعايير المحاسبة المصرية.

بلغ إجمالي الإيرادات المجمعة 20.4 مليار جنيه محققا نموا قدره 17% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق مدفوعا بالنمو الذي حققته إيرادات وحدات أعمال التجزئة البالغ 18%، والزيادة في إيرادات وحدات أعمال الجملة بنسبة قدرها 16% نتيجة للزيادة في إيرادات خدمات البيانات والبنية التحتية ومبيعات سعات الكابلات البحرية.

أظهرت الشركة نموًا في قاعدة عملائها على مستوى كافة الخدمات المقدمة مقارنة بالعام الماضي حيث ارتفع عدد مشتركي الهاتف الثابت بنسبة ١٠%، وارتفع عدد عملاء الإنترنت فائق السرعة الثابت بنسبة ١٣% وكذلك مشتركي خدمات المحمول بنسبة ٤٤% من خلال إضافة ٣,٦ مليون مشترك جديد منهم ٢,١ مليون عميل ضمن مشروع المدراس ومبادرات التضامن الاجتماعي.

بلغ الربح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والإستهلاك ٨,١ مليار جنيه محققا هامش ربح قوي قدره 40% مدعوما بالزيادة في الإيرادات ذات الهوامش المرتفعة.

بلغ صافي الربح بعد الضرائب مبلغ ٣.٨ مليار جنيه وبعد تحييد أثر العناصر غير التشغيلية 4.1 مليار جنيه محققا نسبة زيادة قدرها ١٦% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق بفضل الأداء التشغيلي القوي والزيادة في إيرادات الاستثمار من فودافون، وانخفاض تكلفة الفائدة مما حيد من أثر الارتفاع البالغ 27% في مصروفات الإهلاك والإستهلاك.

وصل صافي التدفق النقدي التشغيلي إلى 8.3 مليار جنيه محققا نسبة 103% من الربح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والإستهلاك خلال النصف الأول من عام 2022.

المصرية للاتصالات: التدفقات النقدية الحرة تصل إلي 600 مليون جنيه النصف الأول

بلغت النفقات الرأسمالية للأصول داخل الخدمة نسبة 14% من إجمالي الإيرادات بينما مثلت النفقات الرأسمالية النقدية 39% من إجمالي الإيرادات حيث وصلت إلى 8 مليار جنيه (تصل النسبة إلى 31% بعد استبعاد تكاليف الرخصة)

حقق صافي الدين نسبة من الربح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والإستهلاك على أساس سنوي مقدارها 1.1 مرة مقارنة بـ 1.2 مرة في الربع الأول من عام 2022 حيث انخفض إجمالي الدين بنسبة 6% عن الربع الماضي.

بلغ إجمالي التدفقات النقدية الحرة للنصف الأول للعام 2022 مبلغ قدره 0.6 مليار جنيه. (يصل إجمالي التدفقات إلى 1.8 مليار جنيه بعد إضافة توزيعات الأرباح من شركة فودافون مصر والتي حصلت عليها الشركة مؤخرا خلال شهر يوليو 2022.)

وقال عادل حامد، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للشركة المصرية للاتصالات على نتائج أعمال الشركة عن النصف الأول من العام 2022: ” أظهرت الشركة نموا على مستوى كافة وحدات الأعمال، وحقق إجمالي الإيرادات خلال النصف الأول من العام نموا قدره ١٧% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق مدعوما بالأداء المتميز لوحدات أعمال التجزئة مع استمرار ارتفاع إيرادات البيانات كمحرك رئيس لهذا النمو بنسبة وصلت ٥٢%.

أضاف: علاوة على ذلك مازلنا قادرين على تحقيق هوامش ربحية مرتفعة على الرغم من قيامنا بتقديم موعد العلاوة الدورية السنوية لعام 2023بداية من شهر ابريل 2022، لدعم موظفي الشركة خلال تلك الفترة الصعبة، كما نجحنا من خلال الإدارة الجيدة للدين من استيعاب الأثر السلبي لانخفاض قيمة الجنيه المصري أمام العملات الأخرى، حيث استقر معدل الفائدة الفعلي عند 5.%%.

كذلك فقد انعكس أدائنا المالي والتشغيلي المتميز على صافي التدفقات النقدية الحرة للشركة حيث بلغت 0.6 مليار جنيه مصري، بالإضافة إلى توزيعات الأرباح من شركة فودافون في يوليو من عام 2022 البالغة 1.2 مليار جنيه طبقا لاتفاقية المساهمين المعدلة.

نتطلع إلى مواصلة النمو على كافة الأصعدة عن طريق ما نمتلكه من بنية تحتية مميزة محليا ودوليا عن طريق البحث واستغلال كافة الفرص المتاحة في السوق مع الاستمرار في ترشيد النفقات دون المساس بجودة الخدمات المقدمة للعملاء. من ناحية أخرى نعمل على تحقيق الاستفادة القصوى من الاتفاقية الموقعة حديثا مع شركة أورنج مصر لخدمات التجوال المحلي، كخطوة تعكس جهودنا المستمرة لتطوير مجموعة خدماتنا المتنوعة وتعزيز هوامش الربحية لخدمات المحمول والشركة بشكل عام.