الرئيس الأمريكي يدافع عن تعليق محتمل لضريبة البنزين الفيدرالية

دافع الرئيس الأمريكي “جو بايدن” بشكل استباقي عن تعليق محتمل لضريبة البنزين الفيدرالية، في إشارة إلى اتجاه الإدارة الأمريكية لمطالبة الكونجرس بوقف الضريبة لتخفيف عبء أسعار الوقود.

ورفض “بايدن” في تصريحات للصحفيين في البيت الأبيض، المخاوف بشان أن تعليق الضريبة البالغة 18.4 سنت لكل جالون من البنزين لن يوقف مصدر إيرادات رئيسياً لصيانة الطرق في الولايات المتحدة.

وأوضح الرئيس الأمريكي: “لدينا مشروع قانون عملاق للبنية التحتية قمنا بإصداره، الأمر لم يعد كما كان سابقًا، تعليق الضريبة سيكون له بعض الآثار، لكن ليس على تشييد الطرق الرئيسية والإصلاحات”.

وعند سؤاله حول ما إذا كان قد اتخذ قرارًا بالفعل، قال “بايدن” إنه لايزال بصدد هذا الأمر، مشيرًا إلى أن القرار سيصدر قبل نهاية هذا الأسبوع.

وكان “بايدن” قد ذكر يوم الإثنين الماضي أنه ينتظر البيانات لاتخاذ قرار بشأن تعليق محتمل لضريبة البنزين الفيدرالية، مع وصول متوسط السعر لنحو 5 دولارات للجالون، ما يزيد من الضغوط التضخمية المرتفعة بالفعل.

المصدر: بلومبيرج