“ستاندرد تشارترد” يتوقع ارتفاع الدولار الأمريكي 5% أو أكثر

قال محلل استراتيجي في “ستاندرد تشارترد” إن الدولار الأمريكي يمتلك مساحة إضافية للصعود 5% أو أكثر، في حال تشدد الظروف المالية بشكل كافٍ مع استمرار رفع الاحتياطي الفيدرالي لمعدلات الفائدة.

وذكر “ستيف إنجلاندر” في مذكرة بحثية، أن أداء مؤشر الدولار كان يرتبط بشكل وثيق على مدى العام الماضي بالظروف المالية.

وأضاف: “الارتباط المشترك بين الظروف المالية وأسعار الأسهم والدولار الأمريكي يعود على الأرجح إلى أنهم يستجيبون لنفس توقعات السياسة الاقتصادية والنقدية، ونحن نفترض أن هذه العلاقة القوية سوف تستمر في هذه الدورة الاقتصادية”.

وسجل مؤشر الدولار الذي يرصد أداء العملة الأمريكية أمام سلة من ست عملات رئيسة ارتفاعًا بأكثر من 10% على مدار الاثني عشر شهرًا الماضية، ليظل قرب أعلى مستوياته منذ عام 2002.

ورفع مجلس الاحتياطي الفيدرالي معدل الفائدة 75 نقطة أساس في الشهر الجاري لأول مرة منذ عام 1994، بعد زيادتين بمقدار 25 و50 نقطة أساس في مارس ومايو على الترتيب، ووسط توقعات بمزيد من عمليات رفع الفائدة هذا العام.

المصدر: بلومبيرج