حوار.. “MCS” تستهدف زيادة حصة الأعمال فى إفريقيا إلي 40 % من نشاط الشركة

نعمل فى 12 مشروع إفريقي بمجال أمن المعلومات ونخطط للتوسع بشمال إفريقيا

استعرض طارق شبكة رئيس مجلس إدارة شركة MCS القابضة لحلول الاتصالات والمنظمة لقمة مستقبل صناعة مراكز البيانات نشاط خدمات وحلول تأمين البيانات فى مصر ودور السوق المصري فى انتشار الخدمات إقليميًا وعلى مستوي القارة الإفريقية , فضلا عن أهمية المؤتمرات والمعارض فى التفاعل بين الشركات لمعرفة أحدث الحلول التى يتم طرحها لمواجهة التهديدات الإلكترونية التى انتشرت بكثافة الفترة الأخيرة.

كابيتال: ما رؤية الشركة تجاه حلول تأمين البيانات الفترة المقبلة ؟

شبكة: خلال فترة الـ 15 عامًا الماضية كان الوعي لأهمية تامين البيانات منخفضة مع تراجع المخاطر لعدة عوامل منها انخفاض استخدام التكنولوجيا فى الحياة اليومية واعتماد المؤسسات على العناصر التقليدية فى مهام أعمالها فضلا عن عدم وجود تهديدات كبيرة وعمليات قرصنة محترفة .

زيادة الاعتماد على المعايير الحيوية فى كلمات المرور الفترة المقبلة

لكن فى الفترة الأخيرة شهدت الشركات والمؤسسات تطور كبير فى تخصيص جزء من استثماراتها لتأمين البيانات ومواجهة أى تهديدات إلكترونية وأصبحت هذه الاستثمارات إجبارية على الشركات, وجاء ذلك بعد زيادة المخاطر والتهديدات الرقمية .

أضاف: الشركات حاليًا تخصص مبالغ أكبر بكثير مما كانت ستقوم بدفعه السنوات الماضية لتأمين البيانات, وأصبح أغلب الشركات لديها نوع من تأمين البيانات بشكل أو بأخر, ويتم زيادة الاستثمارات والمخصصات مع زيادة حجم أعمال الشركات وتوسع نشاطها.

وبالنسبة لسوق الهارد وير والسوفت وير فإنه خلال السنوات العشرة الماضية حصل تغيير كبير فى شركات الهارد وير وقللت احتياجاتها على الهارد وير مقابل زيادة الاحتياجات للسوفت وير, وبالتالي أصبح حاليا الاعتماد بنسبة 70 % على السوفت وير مقابل 30 % أو أقل للهارد وير .

كابيتال: ما المشروعات التى تعمل بها الشركة فى إفريقيا؟

شبكة: الشركة لديها 12 مشروع فى الأسواق الإفريقية بمجال تأمين البيانات , وتستهدف زيادة حصة الأعمال فى إفريقيا إلي 40 % من إجمالي أعمال الشركة مقارنة بنحو 5 % حاليًا.

500 مليون دولار حجم سوق حلول تأمين البيانات فى مصر

وأغلب المشروعات بمجال تأمينات البيانات لدي البنوك ونعمل فى عدة دول منها ليبيا والسودان وكينيا وتنزانيا , ونستهدف التوسع فى شمال إفريقيا الفترة المقبلة وبعدها منطقة غرب إفريقيا بينما جنوب إفريقيا خارج حسابات الشركة.

كابيتال: كيف تري نشاط تأمين البيانات فى الأسواق الإفريقية؟

شبكة: عدد من الدول الإفريقية بدأت تأخذ خطوات التحول الرقمي والتوسع فى مجال تأمين البيانات خاصة مع زيادة استخدام التكنولوجيا على مستوي العالم بعد جائحة “كورونا”, وتعتبر السودان من الدول التى تشهد حاليًا طفرة فى مجال تأمين المعلومات ومن المتوقع أن تشهد الفترة المقبلة زيادة كبيرة فى استخدام حلول أمن المعلومات بعد استقرار الأوضاع السياسية فى عدد من الدول الإفريقية.

كابيتال: كيف أثرت الأوضاع الاقتصادية الراهنة على الشركة ؟

شبكة: الشركة تنمو بنسبة 60 أو 70% سنويًا وتستفيد من معدل نمو الدولار , إلا أنه حتى الآن لا يوجد رؤية واضحة بشان حركة الشحن والاستيراد لكنها أبطأ من الأوضاع الطبيعية , ونتوقع أن نستعيد النشاط مرة أخري قريبًا.

ارتفاع أسعار الخدمات بنسبة 20 % بسبب بطء عملية الاستيراد

ومن المرجح أن ترتفع أسعار الخدمات المقدمة بنسبة 20 % بسبب بطء عملية الاستيراد.

أضاف: من الصعب تحديد تأثير ارتفاع الدولار على حجم الطلب المحلى فى المجال , بينما يتوقع أن تتضح الرؤية بنهاية يونيو المقبل خاصة بعد الإجراءات الحكومية الأخيرة لمواجهة التضخم العالمي وارتفاع الأسعار.

كابيتال: كم بلغ حجم أعمال الشركة حاليًا؟ وحصتها فى سوق حلول تأمين البيانات؟

شبكة: الشركة لا تقدم خدمات البيع المباشر للعملاء من الشركات والمؤسسات ولكنها تتواجد من خلال شركاء لها, وتستحوذ الشركة على نحو 50% من نشاط سوق تأمين البيانات فى مصر والذي يصل إلي نحو 500 مليون دولار .

ويصل حجم سوق أمن المعلومات والشبكات فى مصر إلي نحو 1.5 مليار دولار سنويًا .

كابيتال: كيف تعمل الشركة على زيادة الاهتمام بخدمات وحلول تأمين البيانات؟

شبكة: اختراق المؤسسات يكون عادة بسبب سلوك الموظفين ولهذا الاتجاه نبحث باستمرار كيفية تقييم الموظفين لتلافي هذه التهديدات, وقد تم تقسيم هذه الأخطاء إلي فردية للمستخدم العادي, ونحن مهتمون بتعزيز الوعي الأمني حيث نعمل حاليًا على إطلاق منتج يستهدف مساعدة الموظفيين على تجنب الوقوع فى أخطاء تعرض الامن الرقمي لمؤسساتهم للتهديدات الالكترونية وعمل فيديوهات تثقيفية علاوة على التعاون مع كافة وسائل الصحافة والاعلام لزيادة الوعى بأمن المعلومات.

نستحوذ على 50 % من سوق أمن المعلومات المصري

أضاف: نعمل أيضًا على مساعدة مؤسسات الأعمال للحصول على شهادة الايزو 27001 والتى تؤهل المؤسسة لحماية منظومة المعلومات لديها وتقليل تأثير الأخطاء الفردية للموظفيين على امكانية اختراق البيانات الالكترونية للمؤسسة ، خاصة مع تبنى العديد من المؤسسات لمفهوم العمل على بعد عبر تقنيات “VPN” بما فى ذلك اتخاذ كافة الإجراءات التنظيمية والقانونية .

قال: سنشهد الفترة المقبلة تزايد الاعتماد على المعايير الحيوية فى كلمات المرور، مثل بصمة الأصابع وبصمة العين والوجه ، لفتح التطبيقات والأجهزة الالكترونية بدلًا من الاضطرار إلى كتابة كلمة المرور حيث عادة تكون المعايير الحيوية أكثر دقة وحفاظًا على خصوصية بيانات المستخدمين .

وأصبحت العناصر الجديدة تتمتع بنسبة أخطاء منخفضة جدًا وبدأت الشركات التوسع بها لحماية بياناتها .

كابيتال: ما رؤيتكم تجاه تطور خدمات مراكز البيانات فى مصر؟

شبكة: مصر بدأت فى الفترة الأخيرة إنشاء مراكز بيانات ضخمة وتم ضخ استثمارات كبيرة من الحكومة والشركات الكبري فى هذا المجال , ومن المستهدف التوسع فى إنشاء “ميجا داتا سنتر” الفترة المقبلة لما تتمتع به السوق المحلية من مؤهلات قوية تتضمن البنية التحتية وتوافر الكهرباء والكوادر البشرية المؤهلة مما أصبحت مصر داخل بؤرة اهتمام الشركات العالمية, ومن النتائج التى شهدناها الفترة الأخيرة توسع عدد كبير من الشركات الناشئة فى مصر إلي المستوي الإقليمي والعالمي.

مصر مؤهلة للتوسع فى إنشاء “ميجا داتا سنتر” الفترة المقبلة

أضاف: السوق المصري يمتلك مؤهلات قوية لتكون مراكز اقليما لصناعة مراكز البيانات وجذب اللاعبين العالميين من خلال موقعها الجغرافى وكذلك توافرالبنية التحتية وقاعدة كبيرة من الكوادر البشرية المؤهله ناهيك عن توافر المنظومة القانونية بالإضافة الي معدلات النمو وهو ما يجعلها أحد اقوى المنافسين على مستوي المنطقة.

كابيتال: ما التحديات المتوقع مواجهتها فى نشاط حلول تأمين البيانات الفترة المقبلة؟

شبكة: أهم تحد الفترة المقبلة كيفية تأمين المعلومات فى البنوك الرقمية أمن المعلومات والوصول إلي مستويات عالية للحلول التأمينية فى ضوء انتشار التهديدات الالكترونية على مستوي العالم مؤخرًا .

لكن بشأن المعاملات الرقمية فإنها مبنية على منظومة مشفرة ولا تحتاج الى منتظومة جديدة لتأمينها ولا تشكل تحديًا أمنيًا.

كابيتال: ما الجديد الذى يقدمه معرض مستقبل صناعة مراكز البيانات ؟

شبكة: معرض ومؤتمر مستقبل صناعة مراكز البيانات لا يختص فقط بصناعة الداتا سنتر ولكن المؤتمر يهتم بكل ما هو تكنولوجيا خاصة أن الداتا سنتر تشمل البنية التحتية وأمن المعلومات والبيج داتا والتحول الرقمي, ويتضمن المعرض 4 معارض داخلية تشمل تأمين البيانات والتحول الرقمي والذكاء الاصطناعي الابتكار وريادة الأعمال.

أضاف : سنعمل على التوسع فى المعرض بحيث نمنح فرصة أكبر للاجتماعات بين الشركات والتفاعل فيما بينها للوصول إلي تفاهمات وتعاقدات تسهم فى تحسين الخدمات التكنولوجية .

كما يقدم المعرض مسابقة لرواد الأعمال تضم نحو 48 شركة وسيتم دعم ومكافأة الفائزين بها, والتى تتضمن مسابقتين الأولي لحلول آمن المعلومات والثانية بمفهوم أشمل للتكنولوجيا.