“ستاربكس” تعتزم التخارج من روسيا بعد 15 عامًا

تعتزم سلسلة مقاهي “ستاربكس” التخارج من روسيا بعدما عملت هناك لمدة 15 عامًا، لتنضم بذلك إلى مجموعة من الشركات من بينها “ماكدونالدز” التي أعلنت انسحابها الكامل من البلاد عقب غزو أوكرانيا.

وأعلنت “ستاربكس” الإثنين أنه لن يكون هناك وجود لعلامتها التجارية في روسيا، وأنها ستدفع رواتب ما يقرب من 2000 عامل روسي لمدة ستة أشهر وستساعدهم على الانتقال إلى فرص عمل جديدة خارج الشركة.

وتمتلك “ستاربكس” 130 موقعًا في روسيا، التي تمثل أقل من 1% من الإيرادات السنوية للشركة.

جدير بالذكر أن الشركة أوقفت كافة الأنشطة التجارية مع الدولة منذ الثامن من مارس، وشمل الإيقاف المؤقت شحن جميع منتجات “ستاربكس” وإغلاق المقاهي مؤقتًا.

المصدر: رويترز