رئيس الوزراء: 12 تريليون دولار خسائر العالم حتى الآن جراء الأزمة العالمية الراهنة

قال رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي إنه في ظل الأزمة العالمية الراهنة تسعي الدولة إلى اتخاذ خمسة مسارات رئيسة لمواجهة الأزمة العالمية، ومنها: تعزيز دور القطاع الخاص فى النشاط الاقتصادي وترسيخ نهضة صناعية شاملة في القطاعات التصنيعية.

وأضاف أن خسائر العالم بفعل الأزمة الراهنة وصلت إلى حوالي 12 تريلييون دولار، وهي عبارة عن خمسة أمثال الناتج المحلي لقارة إفريقيا العام الماضي ويوازى إنتاج أربع دول أوروبية و ست دول آسيوية.

لفت إلى أن المؤسسات بدأت فى تخفيض المؤشرات النمو الاقتصادي إلى ٣.٦% ومن المحتمل أن تنخفض الفترة القادمة.

جاء ذلك فى كلمته خلال المؤتمر الصحفي العالمي الذى تعقده الحكومة للإعلان عن خطتها فى التعامل مع الأزمة الاقتصادية العالمية، بحضور وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية الدكتورة هالة السعيد ووزيرة التجارة والصناعة نيفين جامع و وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور على المصيلحي ووزير الزراعة السيد القصير و رئيس هيئة الاستثمار والمناطق الحرة المستشار محمد عبد الوهاب و نائب وزير المالية أحمد كوجك.

وأوضح مدبولي أن حركة التجارة شهدت تباطؤ خلال الفترة الراهنة وارتفعت خسائر حركة التجارة إلى 300 مليار دولار، كما زاد الدين على مستوى العالم إلى ٣٥١% ليصل إلى ٣٠٣ تريليونات دولار.

ووصف مدبولي توقيت المؤتمر الصحفي بأنه”هام” للإعلان عن خطة الدولة فى التعامل مع الأزمة العالمية.. مشيرا إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي وجه بعقد المؤتمر للإعلان عن خطة الدولة.