تنسنت وINC تنتصران في معركتهما القانونية ضد الغشاشين في ببجي موبايل

حكمت المحاكم الفيدرالية في الولايات المتحدة وألمانيا لصالح تنسنت جيمز و KRAFTON, Inc.في قضيتهما ضد أعضاء مجموعة للقرصنة. وكجزاء على أنشطة المدعى عليهم المتمثلة بإنشاء وتوزيع كودات الاختراق والغش التي توفر لمستخدميهم مزايا غير عادلة عند اللعب في ببجي موبايل، طُلب من المدعى عليهم دفع مبلغ 10 ملايين دولار أمريكي كتعويضات لشركتيّ تنسنت جيمز وKRAFTON. كما أُمر المدعى عليهم بالتوقف عن ممارسة أنشطتهم غير القانونية مستقبلاً وتلك التي تنطوي على الغش في اللعبة، فضلاً عن تقديم تفاصيل حول كيفية استغلالهم للعبة ببجي موبايل ومعلومات عن المتعاونين معهم.

 

ستستثمر تنسنت جيمز وKRAFTON الأموال المستردة في تطوير تقنيات مكافحة الغش في لعبة ببجي موبايل.

 

ويُعتبر هذا الحكم فوزاً مُدوّياً لشركتيّ تنسنت جيمز وKRAFTON وحتى قطاع ألعاب الفيديو الأوسع ومعركته الجماعية ضد منشئي كودات الاختراق والغش الخارجين عن القانون.

 

صرّح ريك لي، مسؤول الإنتاج في لعبة ببجي موبايل: “يستمتع الملايين من اللاعبين حول العالم بلعبة ببجي موبايل وسنستمر في السعي الدائم لضمان تكافؤ الفرص للجميع. ولأنّ تصرفات مجموعات المتسللين والغشاشين تقف في وجه عدالة اللعبة، سترسل هذه الأحكام القضائية رسالة واضحة مفادها أننا لن نتسامح مع الغش في لعبة ببجي موبايل من تنسنت جيمز”.

ومن جانبه قال مينو لي، رئيس إدارة منتجات لعبة ببجي موبايل لدى شركة KRAFTON: “يعزز هذا الانتصار القانوني التزامنا الجماعي بتوفير الحماية المشددة لألعابنا ومنافذ لعبة ببجي موبايل ومجتمع اللعبة العالمي. وتتمحور تجربة اللعبة حول المتعة والعدل ولن يتم التسامح مع أي شكل من أشكال الغش. وسنواصل على هذا النحو إنفاذ حقوق الملكية الفكرية الخاصة بنا عبر التعامل الصارم مع أي شخص يسعى إلى تشويه اللعبة أو إساءة استخدامها”.

وتسلط هذه الدعاوى القضائية الضوء على الالتزام المستمر بمكافحة الغش وتأتي الدعوى بعد إيقاف أضخم عملية غش لألعاب الفيديو في العالم ومقرها الصين في شهر مارس من العام الماضي والتي نتج عنها توقف العديد من مجموعات القرصنة العالمية عن ممارسة عمليات الغش في لعبة ببجي موبايل. وتشمل التدابير المستخدمة للتقصّي عن علميات الغش ومنعها: الاستثمار المستمر في التقنيات المتطورة لتحسين تقنية فحص إعادة العرض والتقييم؛ وتنفيذ المزيد من العقوبات في حق اللاعبين الذين تم اكتشاف استغلالهم للعبة والغش، بما في ذلك الاختيار المنفصل، والتعاون مع أعضاء مجتمع اللعبة لتبسيط عملية الإبلاغ.

علاوةً على ذلك، أطلقت ببجي موبايل مؤخراً واحدة من أكثر إجراءاتها صرامة لمكافحة الغش، وهي ميزة حظر الجهاز. وسيحدد فريق أمن ببجي موبايل أجهزة المستخدمين الذين يغشون عمداً ويستمرون بالتأثير سلباً على بيئة اللعب، وبمجرد التحقق من استخدام الجهاز لأغراض ضارة، سيتم حظر جهاز اللاعب بشكل دائم، ولن يتمكن من تسجيل الدخول إلى اللعبة أو إنشاء حساب جديد عبر ذلك الجهاز.