رئيس هيئة الاستثمار لـ”كابيتال”: ندرس طلبات من عدة شركات للحصول على الرخصة الذهبية

قال المستشار محمد عبدالوهاب، الرئيس التنفيذي لـ هيئة الاستثمار، إن الهيئة تلقت عدة طلبات من بعض للحصول على الرخصة الذهبية لتنفيذ مشروعات جديدة.

وأضاف عبد الوهاب لـ”كابيتال” على هامش مشاركته بمؤتمر قمة مصر الاقتصادية 2020 ، أن الطلبات التي تلقتها الهيئة محل دراسة في الوقت الحالي، ولم يتم إصدار موافقة على أيًا منها.

وبحسب المادة 20 من قانون الاستثمار رقم 72 لسنة 2017، تمنح الرخصة الذهبية للشركات التي تؤسس لإقامة مشروعات استراتيجية، أو قومية تسهم في تحقيق التنمية، أو مشروعات المشاركة مع القطاع الخاص في أنشطة المرافق العامة والبنية التحتية، أو الطاقة الجديدة والمتجددة، أو الطرق والمواصلات أو الموانئ.

وتحصل الشركات الحاصلة على الرخصة الذهبية على موافقة واحدة على إقامة المشروع وتشغيله وإدارته بما في ذلك تراخيص البناء، وتخصيص العقارات اللازمة له، وتكون هذه الموافقة نافذة بذاتها دون حاجة إلى اتخاذ أي إجراء آخر.

وفي يونيو الماضي قال “عبد الوهاب” إن الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء وجه بإنشاء وحدة للرخصة الذهبية، وهى رخصة واحدة تصدر من مجلس الوزراء، وتشمل تراخيص بناء وتشغيل، وتغنى عن أى إجراء آخر.

وتختص وحدة الرخصة الذهبية بدراسة الطلبات التي ستقدمها الشركات، والتي تؤسس لمشروعات استراتيجية أو قومية، والتحقق من استيفاء الضوابط والاشتراطات الواردة بأحكام قانون الاستثمار ولائحته التنفيذية والتنسيق مع كافة الجهات المختصة وعرضها على مجلس الوزراء لاستصدار قرار بشأنها.

 

“عبدالوهاب”: الإصلاحات التي نفذتها الهيئة ساهمت في زيادة الاستثمارات 

هيئة الاستثمار
هيئة الاستثمار

وأشار “عبدالوهاب” خلال كلمته بقمة مصر الاقتصادية الأسبوع الماضي، الى أن الإصلاحات  التي قامت بها الهيئة العامة للاستثمار، ساهمت في زيادة الاستثمارات ووفرت الآلاف من فرص العمل أمام أبناء مصر وشبابها، ومازالت الهيئة تعمل على المزيد من التطوير لكافة خدماتها”.

عبد الوهاب: شركات عالمية تتطلع للاستثمار في مصر

محمد عبد الوهاب رئيس هيئة الاستثمار
محمد عبد الوهاب رئيس هيئة الاستثمار

أبلغ “عبدالوهاب” الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، خلال اجتماعهما الأسبوع الماضي، أن عدة شركات عالمية ترغب في زيادة استتثماراتها في السوق المصري.

وعرض رئيس هيئة الاستثمار خلال الاجتماع نتائج لقاءاته مع كبرى الشركات العالمية خلال الفترة الماضية، ومساعي الأخيرة لزيادة استثماراتها في مصر.

وأشار إلى أنه التقى مسئولي شركة شنايدر إليكتريك حيث تعتزم الشركة الاستمرار في ضخ مزيد من الاستثمارات والتوسع في مصانعها القائمة بالعاشر من رمضان، وخلال لقائه معهم، عرض مسئولو الشركة خطتهم لإنشاء مركز توزيع جديد لخدمة السوقين المصري والإفريقي، على مساحة 6 كم2، يوفر 270 فرصة عمل جديدة.

ونوه إلى لقائه مع مسئولي شركة “دانون” التي تعتزم زيادة استثماراتها في مصر خلال الفترة المقبلة، حيث تُقدر استثماراتها حاليا بنحو 100 مليون يورو، وتوفر 3 الاف فرصة عمل، فضلا عن تقديم الدعم الفني لحوالي 20 ألف أسرة لتطوير محطات تجميع الألبان في محافظات الدلتا، وتم التأكيد على حرص الهيئة على دعم خطة الشركة للتوسع، والتنسيق مع كافة الجهات المعنية لتذليل كافة التحديات التي تواجهها.

كما التقى عبد الوهاب مع محمد كمال عبدالله الرئيس التنفيذي لشركة “فودافون”، والذي تم خلاله التأكيد على حرص الهيئة على تواجد شركة “فودافون العالمية” بالسوق المصري، كما تم استعراض التحديات التي تواجه الشركة، موضحا أن الهيئة حرصت على التنسيق مع كافة الجهات المعنية بهدف تقديم الدعم اللازم للشركة في أي خطط مستقبلية للتوسع في نشاطها.