ماسك يبيع 5% من أسهمه بشركة “تسلا” منذ استطلاع “تويتر”

استأنف إيلون ماسك بيع أسهمه في شركة “تسلا”، بعد توقف لبضعة أيام، حيث قطع الآن أكثر من منتصف الطريق للوفاء بوعده بالتخلص من 10% من حصته في شركة صناعة السيارات الكهربائية.

ووفقا لموقع الشرق نيوز باع مؤسس “تسلا”  أسهم إضافية من حصته في الشركة مقابل 1.05 مليار دولار، وفقا لإفصاحات البورصة في وقت متأخر من يوم الثلاثاء في الولايات المتحدة.

وأظهرت الوثائق أنه اقترب من تنفيذ وعده على تويتر  وباع نحو 5 % من أسهمه بالشركة حتى الآن, كما أنه نفذ 2.15 مليون خيار بيع أسهم، حيث تهدف عمليات بيع الأسهم تلك تغطية الضرائب المتعلقة بهذه العملية.

بناء على عمليات البيع الأخيرة، بلغ عدد الأسهم التي قام ماسك بالتخلص منها 9.2 مليون سهم وجمع حوالي 9.9 مليار دولار منذ أجرى استطلاعا على تويتر بشأن بيع 10% من حصته في “تسلا”، وسيخصص جزء كبير من هذا المال للضرائب.

وللوصول إلى عتبة 10%، سيحتاج ماسك إلى بيع حوالي 17 مليون سهم، وهو ما يصل إلى نحو 1.7% من الأسهم القائمة للشركة. وإذا تم اعتبار مقتنياته من خيارات الأسهم ضمن ملكيته الإجمالية، فسيحتاج إلى بيع المزيد.

كان ماسك قد نفذ ملايين الخيارات منذ استطلاع تويتر ، كلها تنتهي صلاحياتها في أقل من عام، حيث تظهر الإفصاحات أنه في سبتمبر وضع خطة تداول مرتبة مسبقا لتنفيذ بيع أسهم متعلقة بممارسة خيارات الأسهم. بينما لم يُشر استطلاع تويتر في 6 نوفمبر عن تلك الخطة.

انتعشت أسهم “تسلا” بنسبة 9.4% بعد أن سجلت تراجعا في أعقاب الاستطلاع.

ماسك البالغ 50 عاماً يتصدر قائمة الأكثر ثراءً في العالم بثروة تبلغ 303.7 مليار دولار، وفقا لمؤشر بلومبرغ للمليارديرات، وقد أضاف 133.9 مليار دولار إلى صافي ثروته هذا العام، أكثر من أي شخص آخر، وسط قفزة في أسهم “تسلا” بنسبة 57%.