7 % زيادة في أسعار الغاز الطبيعي بأوروبا اليوم.. و4% بالولايات المتحدة

أرتفعت أسعار الغاز الطبيعي في امريكا واوروبا اليوم الثلاثاء، لتترتفع نحو 4% بالولايات المتحدة، في حين بلغ ارتفع الاسعار باوروبا نحو 7% وسط إرتفاع الطلب على الغاز

ارتفعت العقود الآجلة الأميركية للغاز الطبيعي حوالي 4% اليوم الثلاثاء، مستردة معظم خسائرها في الجلسة السابقة، بينما تُبقي زيادة حادة في الأسعار العالمية للغاز الطلب على صادرات الولايات المتحدة من الغاز المسال قرب مستويات قياسية مرتفعة.

وقفزت أسعار الغاز في أوروبا حوالي سبعة في المئة اليوم مع ارتفاع الطلب وسط أحوال جوية أكثر برودة وبقاء التوتر في السوق بشأن إمدادات الشتاء من روسيا.

وصعدت العقود الأميركية للغاز تسليم ديسمبر كانون الأول 17.8 سنت، أو 3.7 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 4.967 دولار للمليون وحدة حرارية بريطانية. وكان العقد هبط خمسة بالمئة في جلسة الاثنين إلى أدنى مستوى إغلاق منذ السابع من سبتمبر .

وتعهد الرئيس الأميركي جو بايدن اليوم الثلاثاء بأن الولايات المتحدة ستجتاز قفزة في أسعار البنزين وقال إن سحبا منسقا من الاحتياطيات النفطية في عدد من الدول سيساعد في التعامل مع نقص في الإمدادات.

وأضاف بايدن أنه لا يبدو أن شركات النفط والوقود تمرر هبوطا في أسعار الخام إلى المستهلكين.

وقال إن زيادات الأسعار تنحسر في العادة بمرور الوقت لكن “هذا لا يعني أننا ينبغي أن نقف مكتوفي الأيدي وننتظر حتى تهبط الأسعار من تلقاء نفسها.”

وفيما يلي أهم تصريحات الرئيس الأميركي جو بايدن:

– تحرك عالمي منسق بشأن الاحتياطيات النفطية سيساعد في التعامل مع نقص المعروض

– التحرك لن يحل المشكلة بين ليلة وضحاها لكنه سيحدث فرقا

– الدول المنتجة للنفط هي المسببة لارتفاع الأسعار حيث لم تقم بما يلزم لزيادة الإنتاج

– أسعار الغاز المرتفعة من المشاكل التي تواجه العالم بأكمله

– أسعار البنزين قفزت بشكل حاد في الولايات المتحدة وأوروبا وآسيا

الأسعار في محطات الوقود لا تهبط على الرغم من انخفاض في أسعار البيع بالجملة