تراجع قياسي.. أسعار الليرة التركية تفقد 0.8 % من قيمتها مقابل الدولار

هبطت أسعار الليرة التركية حوالي 0.8 %اليوم إلى مستوى قياسي منخفض جديد عند 10.075 مقابل الدولار الأميركي، وذلك مع تزايد تضرر العملة من مخاوف بشأن خفض آخر للفائدة من البنك المركزي التركي هذا الأسبوع.

وخسرت الليرة أكثر من 25% من قيمتها منذ بداية العام الحالي، فيما يرجع بشكل رئيسي إلى القلق بشأن السياسة النقدية، بالنظر إلى دعوات الرئيس رجب طيب اردوغان المتكررة لخفض أسعار الفائدة وتغييراته المتكررة في قيادة البنك المركزي.

توقعات الفائدة التركية

ومتوقع أن يخفض البنك المركزي سعر الفائدة الرئيسي إلى 15%هذا الأسبوع، حتى مع بقاء التضخم قرب 20%.

وتفاقم هبوط الليرة مؤخرا أيضا مع ارتفاع الدولار بعد بيانات أعلى من المتوقع للتضخم في الولايات المتحدة.

من ناحية أخرى، كانت قد تأثرت أسعار الليرة التركية بشكل إيجابي من المحادثات بين الرئيسين الأميركي والتركي والتي جرت على هامش انعقاد قمة مجموعة العشرين في روما في بداية الشهر الجاري، حيث ارتفعت في وقت سابق بنسبة 1% مقابل الدولار لتشهد بذلك أقوى ارتفاع في نحو أسبوعين.

ونجح الدولار الأميركي في الحفاظ على مكاسبه خلال تعاملات جلسة الجمعة الماضي 12 نوفمبر، لتحقق العملة الأميركية أكبر زيادة أسبوعية في نحو ثلاثة أشهر.

وأظهر مسح لجامعة ميشيغان أن معنويات المستهلكين في الولايات المتحدة في أوائل نوفمبر انخفضت لأدنى مستوى في عقد إذ تضررت المستويات المعيشية للأسر بسبب تفاقم التضخم مع وجود قليلين ممن يعتقدون أن ما يفعله صانعو السياسيات يكفي لتخفيف حدة المسألة.

لكن لم يتفاعل الدولار مع هذه البيانات بقوة خلال تعاملات جلسة الجمعة.

لماذا ارتفع الدولار الأميركي؟

بعد قراءة مفاجئة قوية للتضخم في الولايات المتحدة يوم الأربعاء، حيث ارتفع لأعلى مستوياته في نحو 30 عامًا

مما أثار شكوكا حول وجهة نظر الفدرالي أن ضغوط الأسعار ستكون “مؤقتة” وعزز تكهنات بأن صناع السياسة سيرفعون أسعار الفائدة أقرب مما كان متوقعا.

أداء الدولار أمام العملات الرئيسية

تراجع الدولار 0.14% أمام الين مسجلا 113.915 بعد أن وصل إلى مستوى منخفض بلغ 113.77، كما هبط اليورو 0.06% مسجلا 1.1443 دولار بعد أن وصل في وقت سابق إلى قرب أدنى مستوى في 16 شهرا مسجلا 1.433 دولار.

وسجل الجنيه الإسترليني في أحدث تداولات ارتفاعا بنسبة 0.39% مقابل الدولار.

وحققت العملة البريطانية مكاسب في وقت متأخر من نهار اليوم مع تراجع العملة الأمريكية بعد أن قال الاتحاد الأوروبي إنه ملتزم بالتوصل لاتفاق مع بريطانيا فيما يتعلق بأيرلندا الشمالية.

أما الدولار الأسترالي، فقد ارتفع 0.53% مسجلا 0.733 دولار أميركي بعد أن هبط في وقت سابق إلى مستوى متدن بلغ 0.7277 لأول مرة منذ أكثر من شهر.