الحكومة تتفق مع شركات مقاولات على تنفيذ شبكات البنية التحتية لـ 4 مناطق صناعية

وقعت هيئة التنمية الصناعية بروتوكولات تعاون مع شركات مقاولات لتنفيذ شبكات البنية التحتية بأربع مناطق صناعية في محافظتي قنا بسوهاج.

كما وقعت الهيئة بروتوكولات تعاون مع شركة غاز الأقاليم ” ريجاس“، التابعة للشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية” إيجاس” ووزارة البترول والثروة المعدنية؛ وذلك لتوصيل الغاز الطبيعي للبنية الأساسية لهذه المناطق الصناعية.

وشهد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء التوقيع الذي حضره كلُّ من الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، واللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، ونيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة، وشارك عبر تقنية الفيديو كونفرانس كل من اللواء طارق الفقي، محافظ سوهاج، واللواء أشرف الداودي، محافظ قنا.

وقام بتوقيع الاتفاقيات الخاصة بتنفيذ شبكات البنية التحتية للمناطق الصناعية بالمحافظتين اللواء محمد السيد الزلاط، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للتنمية الصناعية، وكل من: المهندس أحمد العصار، النائب الأول لرئيس شركة “المقاولون العرب”، والمهندس حسن علام، رئيس مجلس إدارة شركة ” اتش إيه سي” للإنشاءات، والمهندس إبراهيم عبد السميع، رئيس مجلس إدارة شركة “العالمية للهندسة والمقاولات”، والمهندس أحمد السيد، رئيس مجلس إدارة شركة الجيزة لصناعة الكابلات، والمهندس أشرف محمود، مدير الشركة الدولية للإنشاءات، والمهندس إيليا صابر، المدير التنفيذي لشركة ” الخرافي ناشيونال”.

بينما قام بتوقيع البروتوكولات الخاصة بتوصيل الغاز الطبيعي للمناطق الصناعية بهاتين المحافظتين اللواء محمد الزلاط، رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية، والمهندس حاتم عبدالغني، رئيس مجلس إدارة شركة غاز الأقاليم “ريجاس”.

وتتعلق الاتفاقيات الموقعة بتنفيذ أعمال شبكات البنية التحتية لأربع مناطق صناعية في محافظتي قنا وسوهاج، وهي: (هوّ، وقفط، والمنطقة الصناعية غرب طهطا، والمنطقة الصناعية غرب جرجا)؛ حيث تتمثل هذه الأعمال في تنفيذ شبكات المياه، والحريق، والصرف الصحي، والكهرباء، والاتصالات.

فيما تختص بروتوكولات التعاون بشأن تصميم وتنفيذ وإنشاء الشبكة الأرضية للغاز الطبيعي، ومحطتي تخفيض الضغط والقياس بتلك المناطق الصناعية بالمحافظتين، وتشمل شبكة الغاز مآخذ الغاز من الشبكة القومية ومحطة تخفيض الضغط الرئيسة والشبكة الأرضية بعد المحطة حتى حدود كل مصنع، بالإضافة إلى الأعمال المدنية للمآخذ والمنظمات الرئيسة ( 7/4 بار)، كما يتم ضغط تشغيل شبكة الغاز، بما يضمن حُسن تدفق الغاز الطبيعيّ للمصانع، وذلك بما يتفق مع النسب والمواصفات الدولية وضغوط المعدات.

ووفقا لبروتوكولات التعاون، سيتم القيام بأعمال شبكة الغاز وفقا للمواصفات والمعايير الدولية لإقامة وتنفيذ شبكات الغاز والمعمول بها، والمعتمدة داخل جمهورية مصر العربية، والمتفق عليها والمعتمدة من الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية ” إيجاس”، على أن يتم تنفيذ مسارات سير شبكة الغاز وفقا للرسومات التصميمية المحددة بمعرفة شركة ” ريجاس”، بعد اعتمادها من استشاري الهيئة العامة للتنمية الصناعية.

وقال المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمي باسم رئاسة مجلس الوزراء: يأتي توقيع هذه الاتفاقيات والبروتوكولات في إطار خطة الدولة للتنمية الاقتصادية، وسياستها لتشجيع الاستثمار في المجالات الصناعية، وزيادة وتطوير المنتج المحلي، إلى جانب توفير فرص عمل جديدة، وتحسين مناخ الأعمال بما يسمح بنمو القطاع الخاص، ودعم قدرات الوحدات المحلية على تقديم استثمارات البنية التحتية والخدمات الأساسية ذات الجودة في محافظات الصعيد، وذلك في إطار “برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر”.