بريطانيا توافق على استخدام لقاح فايزر للوقاية من كورونا

منحت بريطانيا الضوء الأخضر لاستخدام لقاح شركة  فايزر على المواطنين بشكل موسع، فيما سيتم تحديد الأولوية للفئات التي ستتلقى العلاج الأسبوع المقبل.

وقدمت كل من شركتي فايزر وبيونتيك طلباً للاتحاد الأوروبي للحصول على ترخيص للقاح كورونا.

وأعلنت شركتا فايزر وبيونتيك منتصف الشهر الماضي، عن اكتمال جزء الفعالية من تجربة لقاح Covid-19، مما يدل على أن اللقاح فعال بنسبة 95%.

وقالت الشركتان وقتها إنهما تخططان لتقديم طلب إلى إدارة الغذاء والدواء للحصول على إذن استخدام في حالات الطوارئ “في غضون أيام”، وستقدم أيضًا إلى الهيئات التنظيمية في جميع أنحاء العالم.

وتأتي النتائج بعد أكثر من أسبوع بقليل من إعلان الشركتين أن تحليلًا سابقًا من الدراسة أظهر أن اللقاح قلل العدوى بأكثر من 90%، وبعد أيام فقط من إعلان شركة مودرنا، أن لقاحًا مشابهًا قلل من العدوى بنسبة 94.5%.

وتثير النتائج مجتمعة الآمال في أن اللقاحات ستكون متاحة على نطاق واسع في وقت ما من العام المقبل، وربما أيضًا، أن اللقاحات الأخرى التي تكافح المرض ستثبت فعاليتها أيضًا.

تحذيرات بريطانية من موجة ثالثة لفيروس كورونا

بريطانيا
بريطانيا

حذرت بريطانيا الأحد الماضي من انتشار موجة ثالثة لفيروس كورونا، إذا لم تنفذ إجراءات الإغلاق التي أعلنت عنها بشكل صحيح.

وأكد خبراء من بريطانيا  في مجال علم الفيروسات اليوم نجاح اللقاح الروسي “سبوتنيك في”، موضحين أن نتائج التجارب أثبتت فعاليته، كما هو الحال مع اللقاحات الأخرى التي تم الإعلان عنها.

وأظهر إحصاء لـ”رويترز” أن أكثر من 61.77 مليون نسمة أصيبوا بفيروس كورونا المستجد على مستوى العالم، في حين وصل إجمالي الوفيات الناتجة عن الفيروس إلى مليون و446,899 حالة.

وتأتي تحذيرات بريطانيا متزامنة مع تسجيل إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة في الصين في ديسمبر 2019.

وقال البروفيسور المتخصص في علم الأوبئة ستيفن إيفانس في تقارير تلفزيونية، إن “المعطيات والنتائج تؤكد أن اللقاح (الروسي) فعّال لدرجة كافية، كما أنها تتوافق مع ما نراه في اللقاحات الأخرى”.

وأوضح إيفانس أن فعالية لقاح “سبوتنيك في” ولقاحات أخرى هي بمثابة رسالة مهمة لعلماء الصحة حول العالم، تؤكد القدرة على مكافحة هذه الفيروسات من خلال اللقاحات”.