تطوير مصر تستثمر 4.5 مليار جنيه في البنية التكنولوجية لمشروعاتها

وقعت شركة تطوير مصر، مساء أمس، إتفاقية شراكة مع هواوي تكنولوجيز، لتقديم حلول مستدامة وذكية في مشروعات الشركة.

ووقع الإتفاقية الدكتور أحمد شلبي الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة تطوير مصر، مع مايكل لي، رئيس مجموعة المؤسسات بهواوي تكنولوجيز شمال أفريقيا،

وقال “شلبي”  خلال كلمته بالمؤتمر، إن “تطوير مصر” استثمرت 4.5 مليار جنيه في البنية التحتية التكنولوجية بمشروعاتها الأربعة في مصر حتى الآن.

وأوضح شلبي أن الحلول الذكية والتكنولوجية تستهدف توفير 30% من تكلفة الصيانة والتشغيل وزيادة كفاءة استهلاك الطاقة بنسبة تقرب من 50% علاوة على الحد من التلوث.

وبموجب الاتفاقية، ستقوم هواوي تكنولوجيز مصر بتوفير حلول المدن المستدامة والذكية لتمكن تطوير مصر من الاستفادة من شبكات هواوي الذكية التي تعتمد على إنترنت الأشياء (IoT) في جميع مشروعاتها، بحسب شلبي.

وتقدر استثمارات “تطوير مصر” السكنية والسياحية في مشروعاتها الأربعة بنحو 57  مليار جنيه، وتستهدف الشركة  الانتهاء منهم خلال 10 سنوات، لتضم 125 ألف وحدة سكنية، بإجمالي مساحة 5.8 مليون متر مربع.

وأشار شلبي، إلى أن الشركة حققت 25 مليار جنيه مبيعات تعاقدية من مشروعاتها حتى الآن، منها 3.7 مليار جنيه خلال النصف الأول من عام 2020.

وقال مايكل لي، رئيس مجموعة المؤسسات بهواوى شمال أفريقيا، إن هواوي تمكنت من تشييد أكثر من 160 مدينة ذكية في أكثر من 100 دولة ومنطقة.

وأوضح لي، أن الشركة ستدعم تطوير مصر بالحلول والتقنيات للوصول من خلال منصة متصلة توفر أحدث التقنيات المتطورة للمدن الذكية والمستدامة بشكل متكامل، تماشياً مع مساعي الشركة في السوق المحلية نحو استخدام حلول رائدة لتحقيق أهداف رؤية مصر 2030 في إنشاء مدن ذكية للمستقبل.

وأضاف أنه سيتم توفير نظاماً متصلاُ بالكامل، بداية من تطبيقات أجهزة الاستشعار، وبرامج تحليل البيانات، والذكاء الاصطناعي، والطاقة المتجددة انتهاءً بالبنية التحتية، بالإضافة إلى إنشاء مركز بيانات.