40 مليون جنيه قيمة صفقة استحواذ بنك مصر والأهلي كابيتال على 40 % من وكيل ويسترن يونيون

علم موقع “كابيتال” أن صفقة استحواذ بنك مصر والأهلي كابيتال على 40 % من شركة “ايباك” وكيل ويسترن يونيون فى مصر بلغت قيمتها 40 مليون جنيه.

واستحوذ بنك مصر على 20 % من شركة إنترناشيونال بيزنس أسوسيتس جروب لخدمات تحويل الأموال (IBAG) والتي تعد وكيل شركة ويسترن يونيون العالمية بجمهورية مصر العربية بقيمة 20 مليون جنيه.

كما استحوذت شركة الأهلي كابيتال الذراع الاستثماري للبنك الأهلي المصري على 20 % من شركة IBAG بقيمة 20 مليون جنيه.

ويصل فروع شركة إيباك فى مصر إلي ٣٨ فرعاً موزعة جغرافيا في أنحاء الجمهورية بتقديم خدمة مميزة لأكثر من ٢ مليون عميل قائماً بإجمالي تحويلات وصلت الى 2,4 مليون تحويل بقيمة قدرها 1,3 مليار دولار سنوياً .

خطة توسعية لشركة إيباك وكيل ويسترن يونيون

ومن المتوقع أن تبدأ “إيباك” وكيل ويسترن يونيون فى مصر بخطة توسعية الفترة المقبلة من خلال افتتاح عدة فروع جديدة فى المحافظات المختلفة.

قام مكتب الدكتور زكي هاشم وشركاهبدور المستشار القانوني لكل من شركة الأهلي كابيتال و البنك المصري، بينما قامت شركة Ernst& Youngبإعداد دراسات الفحص النافي للجهالة المالي والضريبي.

وقامت شركة مصر كابيتال بدور المستشار المالي لبنك مصر ومكتبي المستشار يحيي قدري وBahaa-Eldin Law Office in cooperation withBonelliErede بدور المستشار القانوني لمساهمي شركة إنترناشيونال بيزنس أسوسيتس جروب لخدمات تحويل الأموال (IBAG)، خلال مراحل الصفقة.

وقال مصطفي سرهنك رئيس مجلس ادارة شركة إنترناشيونال بيزنس أسوسيتس جروب لخدمات تحويل الأموال (IBAG) أن الشركة ستعمل الفترة المقبلة على تقديم خدمات إلكترونية جديدة من ضمنها محفظة المحمول، والحلول الرقمية التي تقدمها شركة ويسترن يونيون بالخارج.

أضاف أن “إيباك” تعتزم التوسع الأفقي لنشر شبكة من الفروع تصل إلى كافة العملاء الحالين والمستهدفين.

ومن المقرر استمرار الإدارة التنفيذية الحالية في إدارة الشركة مع دعم هذه الكفاءات بممثلين من بنك مصر والبنك الأهلي المصري للوصول الي أفضل النتائج المستقبلية المرجوة.

ويسعي البنك الأهلي بعد إتمام الصفقة الى دمج شريحة من العملاء المستهدفين للقطاع المصرفي واجراء التحويلات المالية بالوسائل الرسمية من خلال تقديم باقة متنوعة من الخدمات المصرفية تتناسب مع احتياجات تلك الشريحة مما يساهم في زيادة تدفقات النقد الأجنبي بشكل عام وتحويلات أموال العاملين المصريين بالخارج بشكل خاص.