وزير السياحة يطلب تعديلات على الخطة الاستراتيجية للقطاع التي يعدها بيت خبرة إيطالي

عقد خالد العناني وزير السياحة والآثار ، اجتماعاً موسعاً مع نائب الوزير لشؤون السياحة ورئيس الاتحاد المصري للغرف السياحية وعدد من المستثمرين السياحيين ومساعد الوزير للشؤون الفنية ومستشار الوزير للشؤون الاقتصادية لمتابعة مستجدات الأعمال في الخطة الاستراتيجية المتكاملة للسياحة في مصر والتي تعاقد عليها الاتحاد المصري للغرف السياحة الشهر الماضي مع بيت خبرة إيطالي لتشمل تحديث الدراسة التي سبق وأن أعدها نفس بيت الخبرة عام 2009.

ووجّه وزير السياحة، في بيان اليوم الخميس، بإجراء بعض التعديلات على هذه الاستراتيجية بحيث تشمل محاور رئيسية عامة وبصورة أعمق، وأن تعمل أيضاً في إطار تفعيل استراتيجية الوزارة للتتمية المستدامة 2030 بالإضافة إلى إبرازها لبعض المشاريع السياحية الهامة، ومشاريع التحول الرقمي، وكذلك الأنواع والأنماط المختلفة للسياحة في مصر مثل سياحة اليخوت والسياحة البحرية وغيرها.

وفي نهاية الاجتماع، تم الاتفاق على أن يتم عمل ورشة عمل مصغرة خلال الفترة المقبلة لمناقشة هذه المحاور؛ ومن ثم يتم عقد اجتماع موسع مع بيت الخبرة الإيطالي الذي يقوم بإعداد هذه الاستراتيجية للتنسيق معه فيما توصلت إليه اللجنة ليتم تضمين ذلك فى الاستراتيجية.

تجدر الإشارة إلى أن هذه الاستراتيجية تختلف عن الاستراتيجية الإعلامية الترويجية التي انتهت من إعدادها وزارة السياحة والآثار مؤخراً للترويج السياحي لمصر تمهيداً لإطلاق حملة دولية للترويج السياحي لمصر لمدة 3 سنوات، حيث تهدف الاستراتيجية المتكاملة للسياحة في مصر إلى وضع أسس علمية للسياحة في مصر بمختلف مكوناتها من بنية تحتية وخدمية وبشرية ومقوماتها السياحية المتميزة تكون قادرة على المنافسة بما يضمن تعظيم دور السياحة ومساهماتها المنشودة في انتعاش الاقتصاد المصري.