وزير النقل : 46.8 مليار جنية لتطوير مشروعات نظم الإشارة على خطوط السكك الحديدية

بطول 1800 كيلو متر

كشف وزير النقل المصري كامل الوزير، ان حكومة مصر تخطط لتنفيذ مشروعات لتحديث نظم الإشارات على خطوط السكك الحديدية بطول 1800 كم بتكلفة 46.8 مليار جنيه لزيادة معدلات السلامة والأمان على خطوط السكة الحديدية.

وشهد وزير النقل، واللواء عبد الحميد الهجان، محافظ القليوبية، اليوم، الأحد، دخول برج قليوب والمنطقة الأوتوماتيكية بين قليوب وقها في الخدمة بإجمالي ١٢ كم.

ذلك ضمن مشروع تطوير نظم الإشارات على خط السكك الحديدة القاهرة الإسكندرية بطول 208 كم والجاري تنفيذه حاليًا بمعرفة شركة تاليس الإسبانية العالمية بنظام إلكتروني حديث (EIS)، والذي يحقق أعلى معدلات الأمان والحاصل على شهادة 4SILL.

وأضاف الوزير  أن المشروع يتكون من “19 برجا رئيسيا و15 برجا ثانويا و80 مزلقانا”، وأن نسبة تنفيذ المشروع بلغت ٧٧% وتم حتى الآن دخول 11 برجا رئيسيا الخدمة وهي “قويسنا – بركة السبع – كفر الزيات – إيتاي البارود –دمنهور – أبو حمص – طوخ – سندنهور – كفر الدوار – قها – قليوب”،.

كما يضم 10 أبراج ثانوية و58 مزلقانا الخدمة، مشيرًا إلى أن برج قليوب والمنطقة الأوتوماتيكية تتحكم في 19 سيمافور ضوئيا و6 مزلقانات تعمل أوتوماتيكيا و46 موتور تحويلة.

ونوه وزير النقل إلى أن تحديث نظم إشارات السكك الحديدية يهدف إلى استبدال النظام الحالي (الكهربي القديم) بآخر إلكتروني حديث، وزيادة عدد الرحلات في اليوم،.

وحقيق أعلى معدلات السلامة والأمان، لافتًا إلى أن تحديث نظم الإشارات والاتصالات يتضمن متابعة لحظة بلحظة، وتزويد المزلقانات بأجراس وأنوار وبوابات أوتوماتيكية للحد من الحوادث وتحقيق الأمان للمركبات، ونظام يتيح للسائق الإتصال بمراقب التشغيل من أي سيمافور في حالات الطوارئ أو الأعطال المفاجئة.