خالدة للبترول تحقق 4 اكتشافات جديدة بإجمالي احتياطيات 21 مليون برميل زيت العام المالي الماضي

أعلنت شركة خالدة للبترول، عن نجاحها في تحقيق 4 اكتشافات بترولية، بإجمالي احتياطيات تقدر بـ21 مليون برميل زيت مكافئ خلال العام المالي 2020/2021.

وقدرت شركة خالدة في بيان،  إجمالي استثمارات الشركة بنحو  594 مليون دولار، وقالت إن متوسط الإنتاج اليومي بلغ نحو 615 مليون قدم مكعب غاز ونحو 115 ألف برميل زيت خام ومتكثفات ونحو ألف برميل بوتاجاز.

وترأس المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية اجتماع الجمعية العامة لكل من شركتى خالدة وقارون عبر تقنية الفيديوكونفرانس لاعتماد نتائج أعمال العام المالى 2020/2021.

وخلال الجمعية العامة لشركة خالدة أكد طارق الملا وزير التبرول، إن العام الماضى شهد تحقيق قطاع البترول عدة نجاحات في مجالات البحث والاستكشاف والحفر والتنمية رغم التحديات الكبيرة التي فرضتها الجائحة وأنه خلال الفترة القادمة سيتم تنفيذ برامج مكثفة لعمليات البحث والاستكشاف خاصة في منطقة الصحراء الغربية فى ضوء النتائج المتميزة لبرامج المسح السيزمى .

وشدد على أهمية الاستمرار في تطبيق معايير السلامة والصحة المهنية ومجهودات الحفاظ على البيئة وضرورة الالتزام بالجداول الزمنية لأنشطة الحفر والبحث والاستكشاف بهدف زيادة الإنتاج في ظل التحسن الملحوظ على المستوى العالمى في مناخ العمل البترولى.

واستعرض المهندس سعيد عبد المنعم رئيس شركة خالدة أهم نتائج الأعمال خلال العام مؤكداً على نجاح الشركة في تحقيق 4 اكتشافات بترولية باجمالى احتياطيات حوالى 21 مليون برميل زيت مكافئ العام المالي الماضي.

وأضاف عبد المنعم أن الشركة قد انتهت من معالجة البيانات لبرنامج المسح السيزمى ثلاثى الأبعاد لمنطقة شوشان على مساحة حوالى 3 آلاف كيلومتر مربع وتم انجاز 70% من برنامج إعادة معالجة البيانات السيزمية لمنطقة تلال خالدة بمساحة حوالى 3700 كيلومتر مربع وأن الشركة قد قامت بعمليات حفر 34 بئراً واستكمال حفر 106 بئر بالإضافة إلى انشاء خطوط أنابيب لنقل الزيت والغاز بإجمالى أطوال 55 كيلومتر وتطوير محطات التسهيلات بكلابشة وجنوب أم بركة بأعلى معايير السلامة وأنه جارى انشاء خطوط أنابيب جديدة بمناطق مينيس وأم بركة وبركات وأتون بإجمالى أطوال 42 كيلومتر.

وخلال جمعية شركة قارون أكد الملا أن صناعة البترول العالمية شهدت تحديات كبيرة خلال العام الماضى نتيجة جائحة كورونا مما أثر على أسعار البترول العالمية وأن الفترة القادمة ستشهد نمواً في الأنشطة البترولية نتيجة تحسن مستويات الأسعار مما يمهد الطريق لزيادة الاستثمارات وتحقيق اكتشافات جديدة ومن ثم زيادة الإنتاج ، مشيراً إلى التعاون والتنسيق البناء والشراكة الاستراتيجية مع الشركاء الأجانب ومن ضمنهم شركة أباتشى العالمية كان له أثر جيد في مواجهة التحديات التي فرضتها الجائحة.
واستعرض المهندس أشرف عبد الجواد رئيس شركة قارون أهم نتائج الأعمال خلال العام حيث أشار إلى أن الشركة استمرت في تنفيذ برنامج تحسين إنتاجية الآبار بأحدث الطرق لمعالجة الآبار المتقادمة واستخدام أحدث التصميمات وتطبيق أعلى معايير التشغيل للحفاظ على عمر الآبار وتحقيق أقصى إنتاجية ليصل معدل انتاج الشركة اليومى إلى 23 ألف برميل باجمالى استثمارات 127 مليون دولار ، وأضاف أن الشركة نجحت في تحقيق وفر يبلغ حوالى 4ر9 مليون دولار من خلال ترشيد النفقات والاستخدام الأمثل لموارد الشركة ، مشيراً إلى مشاركة العاملين بالشركة في برنامج تأهيل القيادات المتوسطة وبرنامج بناء قدرات العاملين بمجال السلامة في اطار مشروع تطوير وتحديث قطاع البترول.