394 % نموًا فى قيمة صفقات الاندماج والاستحواذ بمصر النصف الأول 2021

شهدت أنشطة صفقات الاندماج والاستحواذ في مصر ارتفاعًا هائلًا في النصف الأول من عام 2021 حيث بلغ عدد تلك الصفقات 111 صفقة بقيمة تتجاوز 4 مليار دولار مقابل 74 صفقة بقيمة 906 مليون دولار في النصف الأول من عام 2020، وذلك وفقًا لما جاء بأحدث تقرير صادر عن شركة المحاماة العالمية بيكر مكنزي.

ارتفعت قيمة صفقات اندماج الشركات والاستحواذ في مصر بما يقرب من أربعة أضعاف (394%) وارتفع حجمها بنسبة خمسين بالمائة (50%) منذ النصف الأول لعام 2020, وقد انعكس ذلك التوجه على المستوى العالمي وعلى مستوى الشرق الأوسط.

ارتفع حجم تلك الصفقات في مصر خلال معظم شهور النصف الأول من عام 2021، وسجل شهر مارس أعلى عدد من الصفقات التي بلغت 25 صفقة بقيمة إجمالية قدرها 2.2 مليار دولار .

وعلى المستوى المحلي، سجلت الصفقات المحلية ارتفاعًا أعلى بقدر طفيف من تلك العابرة للحدود من حيث الحجم (59 صفقة مقابل 52 صفقة)، إلا أن قيمة الصفقات العابرة للحدود كانت أعلى حيث بلغت في مجملها 2.8 مليار (أي زيادة بنسبة 278% على أساس سنوي) بالمقارنة بالصفقات المحلية التي بلغت قيمتها 1.6 مليار دولار (بزيادة 925% على أساس سنوي).

وبمقارنة الصفقات المحلية في النصف الأول من عام 2021 بتلك التي تمت في النصف الأول من عام 2020، نلاحظ أن نشاط الصفقات ارتفع ارتفاعًا مهولًا من حيث الحجم والقيمة في النصف الأول من عام 2021 بالمقارنة بالفترة ذاتها في العام المنصرم بزيادة 40% في حجم الصفقات (59 صفقة مقابل 42 في النصف الأول من عام 2020)، كما قفزت قيمة الصفقات قفزة هائلةً من 162 مليون دولار أمريكي إلى 1.6 مليار دولار .

ووفقًا للتقرير، فقد تعافى نشاط صفقات الدمج والاستحواذ على المستوى العالمي تعافيًا قويًا خلال النصف الأول من عام 2021 حيث ارتفعت قيمتها ارتفاعًا حادًا بنسبة 120% كما قفز حجمها بنسبة 22% عن النصف الأول من عام 2020.

أما على مستوى منطقة الشرق الأوسط، فقد استمرت صفقات الدمج والاستحواذ في التصاعد لتصل إلى 307 صفقة في النصف الأول من عام؛ وهي زيادة هائلة بمقدار 59% و48% بالمقارنة مع نفس الفترة في العام الماضي (أي النصف الأول من عام 2020) وأيضاً بالمقارنة مع النصف الثاني من عام 2020، على التوالي.

وسجل التقرير انخفاضًا بنسبة 7% في القيمة الإجمالية للصفقات حيث انخفضت من 43.5 مليار دولار أمريكي في النصف الأول من عام 2020 إلى 40.3 مليار دولار في النصف الأول من عام 2021 في حين تضاعفت القيم مقارنة بالنصف الثاني من عام 2020 والذي بلغت فيه قيمة الصفقات 13.2 مليار دولار.

وواصل ارتفاع عدد الصفقات العالمية بشكل عام انتعاشه القوي، متجاوزًا نصفي عام 2020 (النصف الأول والنصف الثاني من عام 2020)

وارتفع الحجم الإجمالي للصفقات في الشرق الأوسط بحوالي 59% و48% على التوالي عن النصف الأول من عام 2020 والنصف الثاني من 2020، على الرغم من انخفاض قيمتهم بنسبة 7%

كما تركز نشاط صفقات الاندماج والاستحواذ في مصر على الصفقات المحلية حيث بلغ عددها 59 صفقة في النصف الأول من عام 2021

وتهيمن الإمارات العربية المتحدة على صفقات الاندماج والاستحواذ الواردة باعتبارها أكبر مستحوذ من حيث الحجم والقيمة.