المكسيك تحصل على 12.1 مليار دولار من صندوق النقد ضمن حقوق الـ650 مليار

قال البنك المركزي المكسيكي إن المكسيك ستحصل على ما يعادل 12.117 مليار دولار في حقوق سحب خاصة جديدة من صندوق النقد الدولي ضمن 650 مليار دولار يوزعها الصندوق على أعضائه.

وسيتيح أكبر توزيع على الإطلاق للاحتياطيات النقدية لصندوق النقد سيولة إضافية للاقتصاد العالمي بتعزيز احتياطيات النقد الأجنبي للدول الأعضاء وتقليل اعتمادها على مزيد من الديون المحلية والخارجية المرتفعة التكلفة.

وقالت مديرة صندوق النقد الدولي كريستالينا جورجيفا إن صندوق النقد سيوزع نحو 650 مليار دولار من حقوق السحب الخاصة الجديدة على أعضائه اليوم الاثنين، في “دفعة مهمة” للجهود العالمية الرامية لمكافحة جائحة كوفيد-19.

وقالت جورجيفا في بيان إن أكبر توزيع يقوم به الصندوق على الإطلاق للاحتياطيات النقدية سيوفر سيولة إضافية للاقتصاد العالمي، ويسد النقص في احتياطيات الدول الأعضاء من النقد الأجنبين ويقلل من اعتمادها على الديون المحلية أو الخارجية الأكثر تكلفة.

المكسيك وصندوق النقد

وأضافت “يعطي التخصيص دفعة مهمة للعالم، وسيكون إذا تم استخدامه بحكمة بمثابة فرصة فريدة للتصدي لهذه الأزمة غير المسبوقة”.

وقال صندوق النقد الدولي في وثيقة إرشادية منفصلة إنه يمكن للبلدان استخدام مخصصات حقوق السحب الخاصة لدعم اقتصاداتها وتعزيز معركتها ضد أزمة فيروس كورونا، لكن لا ينبغي أن تستخدم لتأخير الإصلاحات الاقتصادية المطلوبة أو إعادة هيكلة الديون.

وستتلقى الدول الأعضاء في صندوق النقد حقوق السحب الخاصة، وهي وحدة الصرف في الصندوق المدعومة بالدولار واليورو والين والجنيه الإسترليني واليوان، بما يتناسب مع حصصها الحالية في الصندوق.

وقالت جورجيفا إن حوالي 275 مليار دولار من المخصصات ستذهب إلى الاقتصادات الناشئة والبلدان النامية، بينما ستذهب نحو 21 مليار دولار إلى البلدان منخفضة الدخل.