إرتفاع الأسهم اليابانية اليوم بعد إنتعاش اسهم شركات السيارات

إرتفعت الأسهم اليابانية اليوم حيث قفز المؤشر Nikkei الياباني الاثنين 23 أغسطس بعد أن نزل لأدنى مستوى في ثمانية أشهر في الجلسة السابقة، إذ انتعشت أسهم شركات صناعة السيارات من خسائر تكبدتها عقب إعلان Toyota Motor عن تقليص الإنتاج العالمي 40% الشهرالقادم.

وصعد Nikkei بنسبة 1.78% إلى 27494.24 نقطة بفضل تصيد الصفقات بعد أن بلغ أدنى مستوياته منذ ديسمبر يوم الجمعة.

وربح المؤشر TOPIX الأوسع نطاقا 1.83% إلى 1915.14 نقطة، بقيادة ارتفاع 3.1% لمؤشر معدات النقل.

ونزل المؤشر الفرعي ما يزيد عن 10% الأسبوع الماضي، في واحد من أكبر الانخفاضات منذ أوائل 2020، بعد إعلان Toyota.

وصعد سهم Toyota بنسبة 3.4% بينما قفز سهم Denso بنحو 6.6% وزاد سهم Nissan Motor بنسبة 3.4%، إذ يعتقد المستثمرون أنه جرت المبالغة في عمليات البيع الأسبوع الماضي، وأن تأثير خفض إنتاج Toyota سيكون قصير الأمد.

وارتفعت جميع مؤشرات القطاعات الفرعية في بورصة طوكيو البالغ عددها 33، فيما صعدت أسهم شركات الشحن البحري المتقلبة 5%، كما ربحت أسهم شركات الآلات الكهربائية 2.7%.

وانتعشت الأسهم اليابانية الأربعاء 18 أغسطس، تقودها مكاسب حققها سهم FUJIFILM وأسهم أخرى دفاعية، فيما أنهى المؤشر Nikkei القياسي سلسلة خسائر استمرت على مدى أربعة أيام، لكن المخاوف حيال السلالة دلتا أبقت المستثمرين في حالة من الحذر.

وارتفع المؤشر Nikkei بنسبة 0.59% إلى 27585.91 نقطة، معوضا خسائر تكبدها في وقت سابق حين بلغ أدنى مستوياته منذ 30 يوليو.

وصعد المؤشر TOPIX الأوسع نطاقا 0.44% إلى 1923.97 نقطة.

وقادت الأسهم الدفاعية المكاسب، فيما تراجعت الكثير من الأسهم المرتبطة بالدورة الاقتصادية بفعل استمرار المخاوف حيال احتمال أن يؤدي انتشار السلالة دلتا إلى عرقلة التعافي الاقتصادي في داخل البلاد وفي الخارج.

وصعد سعر سهم FUJIFILM بنسبة 3.3% ليبلغ مستوى قياسيا، مواصلا صعوده منذ إعلان الشركة عن نتائج أعمال قوية يوم الجمعة.

وكانت بعض الأسهم الدفاعية مثل شركات صناعة الأدوية من بين أكبر الأسهم الرابحة، ليرتفع سهم Astellas Pharma بنحو 2.1%.

إلا أن العديد من الأسهم المرتبطة بالدورة الاقتصادية انخفضت بفعل تصاعد مخاوف حيال النمو، في الوقت الذي تكافح فيه العديد من البلدان لاحتواء السلالة دلتا من فيروس كورونا.

وخسرت أسهم شركات صناعة الصلب 0.9%، فيما فقدت أسهم شركات الشحن البحري 1.4%.

وكانت أسهم شركات الشحن ارتفعت بنحو 50% في أقل من ثلاثة أسابيع بفضل نشاط محموم في سوق الشحن