وزير التموين: انشاء تحالفات استراتيجية بين القاهرة والخرطوم تحت مظلة “المصرية السودانية للتنمية”

اجتمع الدكتور  على المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، مع وفدا سودانيا ضم عدد من أعضاء وممثلي الشركة المصرية السودانية للتنمية والاستثمارات المتعددة والتي تأسست في إبريل 2021، وكذلك ممثلي شركة الاتجاهات السوادنية.
وأكد المصيلحي أن الشركة المصرية السودانية للتنمية والاستثمارات المتعددة هي نتاج العلاقات الإستراتيجية بين الدولتين الشقيقتين وتعزيز التكامل الاقتصادى واستغلال الموارد الاقتصادية إضافة لكونها ستكون لها دوراً كبير في التسويق لصادرات البلدين وسد احتياجاتهما فى اى أسواق أخرى وتحقيق الأمن الغذائى من خلال تعزيز القيمة المضافة وإنشاء التحالفات الاستراتيجية تحت مظلة الشركة وزيادة التبادل التجارى بين البلدين فى مجال صناعة اللحوم والزيوت والسكر وصناعة الخميرة وصناعات السمسم وغيرها من المنتجات الغذائية وغير الغذائية.
وناقش الاجتماع آخر المستجدات والتطورات بالشركة وخطتها الإستراتيجية خلال الفترة المقبلة.
واضاف المصيلحى أن الشركة سوف تساهم في خلق كيانات اقتصادية أخري بين الدولتين الشقيقتين إضافة إلى توفير آلاف فرص العمل للشباب من البلدين.
وقال اللواء  أحمد حسنين،  رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات الغذائية إن مصر تساهم ب 60% من رأس مال الشركة المشتركة.
وأشار حسنين الى أن التعاون مع شركة اتجاهات السودانية يعود إلي عام 2014، مع إبرام أول عقد معها لتوريد اللحوم السوادني الطازجة.
وتعاقدت شركة اتجاهات السودانية مع وزارة التموين لتطوير وإدارة 25 منفذ تابع للشركة القابضة للصناعات الغذائية متخصصة لبيع اللحوم بنظام الشراكة مع إطلاق علامة تجارية جديدة يطلق عليها اضافة إلي بيع اللحوم الطازجة داخل منافذ الشركة القابضة للصناعات الغذائية بمجمعاتها الاستهلاكية.
وأكد الوفد السوداني الي ان التعاون مع وزارة التموين ممثلة في الشركة القابضة للصناعات الغذائية سوف يساهم في زيادة التبادل التجاري بين البلدين، مشيرين إلى الكيان الاقتصادي لهذه الشركة الجديدة سوف يكون له مردود اقتصادي بين البلدين، وفتح أفاق جديدة للاستثمار خاصة ان الشركة التي تم تأسيسها لديها قدرات مالية كبيرة وفنية هائلة.