بنك مصر يحصد جائزة مبادرة العام لإدارة جائحة “كورونا” في مصر لعام 2021

حصد بنك مصر جائزة “مبادرة العام لإدارة جائحة كورونا في مصر لعام 2021″ من مجلة “أسيان بانكينج اند فاينانس” وتستند المجلةفي اختيارها للفائزين إلى مجموعة كبيرة من المعايير الدولية بالإضافة إلى آراء مجموعة متميزة من المحللين الدوليين.

و تضمنت معاير الاختيار الإجراءات الاحترازية المطبقة بالبنك حيث قام بنك مصر بتنفيذ حزمة من الاجراءات الوقائية فيما يخص التصدي لجائحة كورونا كوفيد 19،فقد حرصت إدارة البنك على الحفاظ علي سلامة وأمن العاملين والعملاء المترددين عليه مع التأكيد على استمرار كافة الأعمال والأنشطة المختلفة بكفاءة من خلال الالتزام بتبني مجموعه من الاجراءات والاحتياطات كجزء من الحياه اليومية و التي تتضمن تحقيق الاستمرارية في دوران عجله الحياه الطبيعية من ناحية مع الحفاظ على الصحة العامة من ناحية أخري للوصول لمرحله التعافي المجتمعي من اثار تلك الجائحة والتخلص التدريجي منها،فقد تمالتعامل بشكل فوري وتطبيق حزمة من المبادرات التي تخص (مكان وبيئة العمل، وعملاء البنك، العاملين ببنك مصر).

و قام البنك منذ بداية الجائحة بتسخير كافة طاقاته وإمكانياته لتوفير بيئة عمل صحية سواء للعملاء أو للزملاء من خلال إيقاف كافة الممارسات غير الصحية وتركيب أجهزة تعقيم للأيدي بكافة الأماكن وتطهير كافة أماكن العمل بصفة دورية.

كما تم رفع الاهتمام بالرعاية الطبية المقدمة للعاملين بالبنك ولأسرهم من بداية الجائحة،من خلال توفير فريق متخصص من الأطباء والزملاء المختصين علي مدار 24 ساعة لمساعدة كافة الزملاء من خلال التوجيه الصحيح و الفحص السريع و صرف العلاج اللازم والمتابعة المستمرة حتي تمام التعافي.

كما وفر البنك كافة الإمكانات لدعم استمرارية الأعمال من توفير (ماي فاي للإنترنت –VPN –أجهزة لاب توب…….) لتلبية احتياجات العمل عن بعدحسب طبيعة كل وظيفة من وظائفالبنك،مع استبدال كافة الاجتماعات وورش العمل بال Video Conference او الTele Conference.

كما تم السماح لنسب قد تصل إلى 50% من الزملاء للعمل من المنزل وفقاً لطبيعة العمل وبما لا يؤثر على سير العمل وانتظامه وذلك للحد من التجمعات داخل أماكن العمل.

كما تم تحديد المقرات البديلة (Alternate Site) وهي عبارة عن موقع او مجموعة المواقع المجهزة لاستيعاب العاملين لضمان استمرارية العمل من أماكن متفرقة، ويتم تجهيزها بالأجهزة والمعدات اللازمة لإدارات العمليات المركزية الرئيسية للاستمرار في أداء أعمالهم في حالات التوقف الاضطراري

بالإضافة الي نشر العديد من الفيديوهات والمنشورات التوعوية الخاصة بالتعريف بالفيروس وكيفية الوقاية منه، كما حرص البنك على حث عملائه من خلال حملته الأخيرة ” خليك في مكانك وأوصلنا ” لتشجيعهم على استخدام وسائل الدفع الالكترونية بدلاً من الكاش، مع إمكانية قيامهم بكافة التعاملات البنكية من خلال الانترنت والموبايل البنكي.

إن تلك الجائزة هي استكمالاً لنجاحات بنك مصر في مجال الموارد البشرية حيث سبق للبنك ان حصد جائزة مؤسسة ذا ديجيتال بانكر كأفضل استراتيجية للموارد البشرية – مصر لعام 2020.

هذا ويؤمن بنك مصر أن موظفيه هم أهم أصول المؤسسة، وأن قوة القطاع المصرفي المصري تكمن في قياداته المستنيرة، حيث أن القطاع المصرفي يزخر بالخبرات التي تؤهله للوصول للمكانة المرموقة التي يحظى بها اليوم.