أسعار الذهب تتراجع من أعلى مستوى لها مع إرتفاع الدولار

على الرغم من تراجع  أسعار الذهب من أعلى مستوى لها في أسبوع الاثنين 16 أغسطس مع ارتفاع الدولار ، إلا ان  القلق بشأن تقليص مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لسياسات التحفيز مبكرا تراجع .

وكذلك تقلصت المخاوف من تفشي سلالة دلتا ، مما ساهم في بقاء سعر المعدن الأصفر قرب ذروة أسبوع .

وهبطت أسعار الذهب في المعاملات الفورية 0.3% إلي 1774 دولارا للأونصة بعد أن بلغ في وقت سابق أعلى مستوياته منذ السادس من أغسطس عند 1782.40 دولار.

وانخفضت العقود الأميركية الآجلة للذهب 0.1% إلى 1776.70 دولار.

وارتفع مؤشر الدولار بنحو 0.1% بعد بيانات شهرية للأنشطة من الصين مخيبة للآمال.

وقفز الذهب 1.5% يوم الجمعة بعد أن أظهرت بيانات أن ثقة المستهلكين في الولايات المتحدة تراجعت بشكل حاد في أوائل أغسطس إلى أدنى مستوى لها منذ عقد، مما أدى إلى تهدئة مخاوف المستثمرين بشأن إنهاء مجلس الاحتياطي الفدرالي لسياسات التحفيز.

ويُعتبر الذهب تحوطا في مواجهة التضخم، لكن رفع المركزي الأميركي لأسعار الفائدة سيزيد تكلفة الفرصة البديلة لحيازة المعدن الأصفر الذي لا يدر عائدا بينما يعزز الدولار.

ويتطلع المستثمرون الآن إلى محضر اجتماع مجلس الاحتياطي في يوليو الذي يصدر يوم الأربعاء، بالإضافة إلى تصريحات رئيسه جيروم باول غدا الثلاثاء والتي من المقرر أن تلقي مزيدا من الضوء على السياسة النقدية الأميركية.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة 1% إلى 23.50 دولارًا للأونصة.

ونزل البلاتين 1.5% إلى 1011 دولارا، في حين خسر البلاديوم 1.1% ليسجل 2621.72 دولارًا.