إرتفاع قياسي.. إصابة 1900 طفل فى امريكا بفيروس كورونا في يوم واحد

وصل عدد الأطفال الذين تم نقلهم إلى المستشفى بسبب كورونا في الولايات المتحدة الأميركية إلى إرتفاع قياسي بلغ ما يزيد قليلاً عن 1900 حالة يوم السبت 14 أغسطس، حيث تم زيادة الطاقة الاستيعابية للمستشفيات في جميع أنحاء الجنوب لاستيعاب تفشي فيروس كورونا الناجم عن متغير دلتا شديد العدوى.

ويشكل الأطفال حاليًا حوالي 2.4% من حالات الإصابة في أميركا بسبب كورونا، فالأطفال الذين تقل أعمارهم عن 12 عامًا غير مؤهلين لتلقي اللقاح، مما يجعلهم أكثر عرضة للإصابة من النوع الجديد القابل للانتقال بشكل كبير.

ووصلت أعداد مرضى كورونا الذين تم إدخالهم إلى المستشفى حديثًا والذين تتراوح أعمارهم بين 18-29 و 30-39 و40-49 إلى مستويات قياسية هذا الأسبوع، وفقًا لبيانات من المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC)

وأدى الارتفاع المفاجئ في الحالات الجديدة إلى تصعيد التوتر بين قادة الولايات المحافظين والمناطق المحلية حول ما إذا كان ينبغي إلزام أطفال المدارس بارتداء أقنعة أثناء عودتهم إلى الفصل الدراسي هذا الشهر.

وقالت رئيسة الرابطة الوطنية للتعليم الأميركية بيكي برينغل إنه يجب على المدارس استخدام كل استراتيجيات الحماية، من اللقاحات إلى الأقنعة، لضمان عودة الطلاب إلى فصولهم الدراسية بأمان في هذا العام الدراسي.

إرتفاع قياسي

وارتفع السفر على الطرق البرية في الولايات المتحدة بنسبة 14.5 بالمئة في يونيو حزيران عن مستوياته خلال جائحة كوفيد-19 في عام 2020، مع عودة المزيد من الأمريكيين إلى مكاتبهم واستئناف رحلاتهم.

وقالت الإدارة الاتحادية للطرق السريعة اليوم الأربعاء إن قائدي السيارات قطعوا 282.5 مليار ميل في يونيو حزيران بزيادة قدرها 35.7 مليار ميل عن الشهر نفسه في عام 2020.

وكانت حركة السفر في يونيو حزيران قريبة من مستوياتها قبل الجائحة.

وفي يونيو حزيران 2019، قطع قائدو السيارات في الولايات المتحدة 284.5 مليار ميل.