السيسي: درسنا وضع البلد على مدى 50 سنة ومصممون على حل المشكلات بشكل جذري

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي، أن ظروف الدولة المصرية تتطلب تقديم كل شئ لتحويلها إلى دولة ذات مستقبل مشرق.. مشددا على أن الوضع الذي كانت تمر به الدولة غير قابل للاستمرار. جاء ذلك خلال افتتاح الرئيس عدد من المشروعات السكنية اليوم بمدينة بدر.

وقال، أن الدعم يكلف الدولة 275 مليار جنيه سنويا أي حوالي 3 تريليونات جنيه على مدى 10 سنوات.. مشيرا إلى أن مشروع تطوير الريف المصري يحتاج إلى ثلث قيمة الدعم خلال 10 سنوات.

أكد، أن ظروف الدولة المصرية تتطلب تقديم كل شئ لتحويلها إلى دولة ذات مستقبل مشرق.. مشددا على أن الوضع الذي كانت تمر به الدولة غير قابل للاستمرار.

قال الرئيس: “درسنا وضع البلد على مدى 50 سنة ومصممون على تغيير وضع المواطنين وحل المشكلات بشكل جذري في كافة القطاعات كالطرق والموانئ والمطارات ومعالجة المياه.. وتحويل حياة الناس من لا دولة إلى دولة”.. مشددًا على أن هناك فرقًا كبيرًا بين التنظير وإيجاد حلول للمشكلات.

السيسي: المخصصات المالية متوفرة ولكن لا بد من تنظيم أولويات توجيهها

وأشار إلى أن المخصصات المالية متوفرة ولكن لا بد من تنظيم أولويات توجيهها وإعادة ترتيب أوراق الدولة حتى تصبح ذات شأن.. موضحًا أن مستقبل الدولة يحتاج إلى جهد وعرق وتضحية.

وحضر الافتتاح رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، والفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، ووزير الإسكان الدكتور عاصم الجزار، وعدد من قادة القوات المسلحة والوزراء وكبار رجال الدولة والمسئولين.

تابع الرئيس: الوعي أخطر قضية تواجه المجتمعات في العالم، وأن الناس بتشوف وضع وتقول الواقع ده مين السبب فيه، ضعف المسئولين، ومفيش إرادة سياسية ومفيش حل، الموضوع على بعضه عبارة عن أمور مركبة تنتج حالة يصعب على الدولة تجاوزها، المجتمع والشعب عاوز يعيش ومش قادر يعيش بالطريقة دي”.

وأضاف: “طب أنا هسأل سؤال، علماء النفس والاجتماع يقولوا الحياة هنا لولادنا الأطفال، المزاج العام إيه، القيم والمبادئ إيه، السلوكيات العامة إيه، المستقبل والطموح إيه؟، يبقى لازم ناخد بالنا”.

وتابع الرئيس، أن الهدف من المشروعات القومية التي تنفذها الدولة هو تحسين حياة المواطنين.