“مصر الجديدة” تتلقى عروضا من ماونتن فيو وحسن علام وماجد الفطيم لتطوير “هليوبارك”

قال تامر ناصر، الرئيس التنفيذي لشركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير، إن شركته تلقت 3 عروض فنية رسمية لتطوير مشروع هليوبارك.

وأوضح ناصر لـ”كابيتال” أن العروض الثلاثة قدمتها شركات ماجد الفطيم وماونتن فيو وحسن علام.

وفتحت مصر الجديدة للإسكان، أمس الثلاثاء، باب تلقي العروض الفنية، بعد انتهاء المهلة التي طلبتها الشركات لتقديم العروض.

وطرحت الشركة مطلع أبريل كراسة شروط تطوير مشروع “هليوبارك” على مساحة 1695 فدان بمنطقة القاهرة الجديدة.

ومدت “مصر الجديدة” مهلة تقديم العروض المالية والفنية 4 مرات بناءا على رغبة المطورين العقاريين الراغبين في تطوير المشروع.

وحددت مصر الجديدة يوم 16 يونيو الماضي لتلقي العروض  في بداية طرح المشروع، ثم قامت بتأجيل الموعد أسبوعين الى 29 يونيو، ثم شهر الى 27 يوليو.

وفي يوليو الماضي قالت الشركة في إفصاح للبورصة، إن عددا من الشركات المتقدمة للمزايدة طلبت تأجيل موعد تقديم المظاريف المالية والفنية مرة أخرى من 27 يوليو إلى 9 أغسطس الحالي.

وأوضح الرئيس التنفيذي أن شركته مدت مهلة التقديم أكثر من مرة استجابة لطلبات شركات التطوير العقاري التي سحبت كراسة شروط المشروع، والتي طلبت بعض الوقت لمزيد من الدراسة.

وفي وقت سابق أعلنت شركة مصر الجديدة أن 10 شركات تطوير عقاري سحبت كراسات شروط المشروع.
وبحسب الشركة، شملت قائمة الشركات ماجد الفطيم وماونتن فيو ومدينة نصر للإسكان وسوديك، ومصر إيطاليا، والمراسم، وطيبة لإدارة الأصول العقارية، ومحمد على السويلم (ماسكو) السعودية، وحسن علام العقارية، كراسة شروط المشروع.

 

وتمتلك مصر الجديدة محفظة أراضٍ ضخمة غير مستغَلّة تقدر قيمتها بحوالى 80 مليار جنيه، وفقًا لأسعار السوق بالمناطق المماثلة، بحسب تقارير صحفية.

وباعت الشركة قطع أراضٍ جديدة بمنطقة الشيراتون بمصر الجديدة، خلال مايو ويونيو 2020، بقيمة 136.8 مليون جنيه و133 مليون وجنيه على التوالى فى إطار مزادات علنية، وفقا للتقارير.