رئيس الوزراء يشهد توقيع بروتوكول تعاون لإنشاء مركز مصر الرقمية بكفر الشيخ

شهد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، مراسم توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وهيئة الأوقاف المصرية، ومحافظة كفر الشيخ، بشأن إنشاء مركز مصر الرقمية للإبداع والتدريب (Creativa) بمحافظة كفر الشيخ.

وقام بالتوقيع المهندس رأفت هندي، نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لشئون البنية التحتية، والمهندس علاء عبد العزيز، رئيس مجلس إدارة هيئة الأوقاف المصرية، والسيد/ عمرو البشبيشي، نائب محافظ كفر الشيخ، بحضور الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، واللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ.

وعقب التوقيع أوضح وزير الاتصالات أن البروتوكول يهدف إلى إنشاء مركز مصر الرقمية للإبداع والتدريب (Creativa) بغرض تنمية مهارات شباب محافظة كفر الشيخ وخريجي جامعتها، وإعداد كوادر تسهم في دعم وتطوير صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وتأهيلهم لسوق العمل، فضلاً عن إعادة تأهيل المباني الأثرية وتحديداً قصر الملك فؤاد، والحفاظ على قيمتها التاريخية.

وأوضح الوزير أن ذلك التعاون يأتي في إطار المبادرة الرئاسية الخاصة بمجتمعات التدريب والإبداع التكنولوجي، وفي ضوء استراتيجية الدولة لتحفيز التدريب والإبداع وريادة الأعمال على مستوي الجمهورية، وذلك من خلال توفير مساحات مخصصة داخل المحافظات والجامعات الحكومية لتصبح مقار لاستضافة أنشطة التدريب والإبداع ويسمي مركز مصر الرقمية للتدريب والابداع (Creativa).

ولفت طلعت إلى أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تم تكليفها بالإشراف على تنفيذ المبادرة الرئاسية لإنشاء مراكز التدريب والإبداع من خلال برامج ومشروعات مصر الرقمية والتحول الرقمي والتي تستهدف تشجيع التنمية والاقتصاد الرقمي، وتوظيف أحدث مجالات التكنولوجيا في تحقيق المزيد من التنافسية وريادة الأعمال، ويتم ذلك بالتعاون مع مؤسساتها التابعة والمنوطة بأعمال التدريب والإبداع والمتمثلة في (معهد تكنولوجيا المعلومات) و(هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات) و(المعهد القومي للاتصالات).

من جانبه أوضح وزير الأوقاف أن الوزارة تولي اهتماماً كبيرا من خلال الهيئة العامة للأوقاف المصرية بترميم المباني الآثرية والتاريخية للمحافظة على الطابع الحضاري والتراث الاسلامي للدولة المصرية وكذلك تطوير وتنمية المجتمع المصري للاستفادة من العلوم التكنولوجية الحديثة، لافتأً إلى أن إرادة هيئة الأوقاف المصرية قد تلاقت مع إرادة وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في هذا الغرض متمثلاً فى تحويل قصر الملك فؤاد والمسجل ضمن الآثار الإسلامية والقبطية إلى مركز مصر الرقمية للتدريب والابداع.

كما أوضح محافظ كفر الشيخ أن المحافظة التي تحتضن قصر الملك فؤاد ذي الطابع التاريخي، رغبت في المشاركة مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في تحفيز الشباب لتنمية ثقافة العمل الحر وتأسيس شركات ناشئة من شباب المحافظة لتحقيق تنمية اقتصادية ومجتمعية بها، لذا وافقت على تخصيص المساحة المحيطة بالقصر لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لإنشاء المبنى الخاص بتوسعات مركز مصر الرقمية للإبداع والتدريب.

وقد تم الاتفاق على التعاون في إنشاء وترميم وإعادة تأهيل وإدارة وتشغيل مقر دائم للتدريب والإبداع التكنولوجي ضمن مراكز إبداع مصر الرقمية للإبداع والتدريب (Creativa)، وذلك من خلال قيام محافظة كفر الشيخ وهيئة الأوقاف بالموافقة على انتفاع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمبنى القصر الرئيسي المحاط بمسطحات خضراء بمساحة اجمالية 5548 م2 تقريباً، وكذلك أرض فضاء ملاصقة لمبنى القصر بمساحة 1968 م2 تقريباً.