“سوفت بنك” تستحوذ على حصة بـ5 مليارات دولار في “روش” للأدوية

استحوذت مجموعة سوفت بنك SoftBank Group Corp اليابانية على حصة بقيمة 5 مليارات دولار في شركة روش هولدينج للأدوية Roche Holding AG .

وبحسب بيانات جمعتها بلومبرج، تعد المجموعة اليابانية العملاقة “سوفت بنك” الآن واحدة من أكبر المستثمرين في شركة روش.

وتراهن سوفت بنك على استراتيجية شركة روش للأدوية لاستخدام البيانات لتطوير الأدوية، وتم تعزيز مبيعات روش مؤخراً من خلال إنتاج اختبارات فيروس كورونا.

وتمتلك شركة الأدوية هيكل أسهم من فئة مزدوجة مع تصويت منفصل وأسهم لا يحق لحاملها التصويت. كما تمتلك العائلات المؤسسة 50.1% من فئة التصويت، بينما تمتلك شركة نوفارتس Novartis AG – المنافس السويسري الآخر – نحو الثلث، فيما لم يتم الكشف عن نوعية الأسهم التي تمتلكها سوفت بنك.

وتعتقد شركة سوفت بنك أن قسم التكنولوجيا الحيوية التابع لشركة روش، والذي يركز على اكتشاف الأدوية المستندة إلى البيانات وتطويرها، مقوم بأقل من قيمته الحقيقية، كما قال أحد المصادر لبلومبرج.

وعينت روش العام الماضي أفيف ريجيف، عالم الحوسبة وبيولوجيا الأنظمة الذي كان عضواً أساسياً في معهد برود التابع لجامعة هارفارد، لقيادة وحدة أبحاث التكنولوجيا الحيوية.

وتعمل شركة روش أيضاً على تطوير علاج جديدة لفيروس كورونا، ومرض الزهايمر.

وفي مارس الماضي، وافقت شركة روش القابضة Roche Holding AG على شراء شركة “جين ماكير” مقابل 1.8 مليار دولار للحصول على مزود اختبارات سريعة للأمراض المعدية، بما في ذلك كوفيد-19.

وقالت شركة الأدوية السويسرية في بيان وقتها، إنها ستدفع 24.05 دولار للسهم نقداً. وهذا يزيد بنسبة 30% عن سعر إغلاق يوم الجمعة. فيما وافق مجلس إدارة الشركتين على الصفقة.

وتعد الصفقة هي الأكبر لشركة روش منذ الاستحواذ على سبارك ثيرابيوتكس في عام 2019، حيث يمكن لاختبارات GenMark اكتشاف العديد من مسببات الأمراض من عينة مريض واحد.