وزير المالية :3 ألاف تسلموا سياراتهم بمبادرة إحلال المركبات وتحملنا 73.3 مليون جنيه كحافز أخضر

نستهدف تسليم 1700 سيارة جديدة للمواطنين المستفيدين خلال شهر أغسطس ٢٠٢١

قال الدكتور محمد معيط وزير المالية، أننا ماضون فى تنفيذ التوجيهات الرئاسية بمواصلة العمل على تيسير إجراءات الاستفادة من المبادرة الرئاسية لإحلال المركبات المتقادمة بسيارات جديدة تعمل بالغاز الطبيعى ، على ضوء ما يتكشف خلال التطبيق العملى فى ظل ما تشهده من إقبال متزايد؛

واضاف معيط أن ذلك  يُسهم فى التذليل الفورى لأى عقبات، وتوسيع قاعدة المستفيدين، وقد حصل 3 آلاف مواطن على سياراتهم الجديدة منذ بدء التسليم فى أبريل إلى نهاية يوليو ٢٠٢١، وتحملت الخزانة العامة للدولة خلال هذه الفترة نحو 73.3 مليون جنيه قيمة الحافز الأخضر.

تسريع وتيرة العمل بالمبادرة الرئاسية لإحلال المركبات المتقادمة خلال المرحلة المقبلة

وأوضح  أننا نسعى ، بالتنسيق مع مختلف الجهات المعنية، إلى تسريع وتيرة العمل بهذه المبادرة الرئاسية خلال المرحلة المقبلة.

وأضاف أنه من المقرر تسليم 1700 سيارة جديدة للمستفيدين خلال شهر أغسطس ٢٠٢١؛ على النحو الذى يتسق مع جهود الدولة للتحول إلى الاقتصاد الأخضر، والاعتماد بشكل أكبر على الطاقة النظيفة، وتوطين صناعة السيارات والصناعات المغذية لها فى مصر.

وتابع أن ذلك بهدف رفع الأعباء عن المواطنين بمساعدتهم على اقتناء سيارات متطورة وموفرة اقتصاديًا بحوافز وتسهيلات ائتمانية.

أكد أمجد منير رئيس مجلس إدارة صندوق إحلال المركبات بوزارة المالية، المدير التنفيذي لمبادرة إحلال السيارات المتقادمة بأخرى جديدة تعمل بالغاز الطبيعى، أنه تم حتى الآن تخريد 3472 سيارة قديمة.

وأضاف ان المبادرة تلقت 317 طلبًا لإحلال سيارات الميكروباص المتقادمة بأخرى جديدة تعمل بالغاز الطبيعى، بمحافظات المرحلة الأولى: «القاهرة والجيزة والقليوبية والإسكندرية والسويس وبورسعيد والبحر الأحمر» عبر الموقع الإلكترونى للمبادرة الرئاسية: www.gogreenmasr.com.

وتابع وكذلك و301 طلب لسيارات المنطقة الحرة ببورسعيد، وذلك منذ فتح باب التسجيل لسيارات المنطقة الحرة ببورسعيد فى إطار المبادرة في 4 يوليو 2021.

 تيسير الإجراءات والتذليل الفورى لأى عقبات لتوسيع قاعدة المواطنين المستفيدين

أشار إلى أن الجهات المشاركة فى المبادرة من الحكومة والقطاع المصرفى وشركات إنتاج السيارات، وشركات التأمين، حريصة على تذليل كل العقبات أمام المواطنين الراغبين في الانضمام للمبادرة، وتقديم التيسيرات لهم من أهمها : تسهيل إجراءات الاستعلام الائتمانى بالبنوك.

وأضاف ان ذلك يُساعد فى تقليل الفترة الزمنية اللازمة لإصدار الموافقة النهائية على تمويل السيارة، والحد من حالات الرفض لعدم الاستدلال على محل السكن أو محل العمل، من خلال تخصيص مساحات بالموقع الإلكترونى للمبادرة لتسجيل بيانات إضافية تشمل محل العمل، والسكن الحالى، وصافى الدخل، ورقم الهاتف الأرضى.

قال أحمد عبد الرازق، المتحدث الرسمي باسم مبادرة إحلال السيارات بوزارة المالية، إنه تم إرسال رسائل نصية لأصحاب الطلبات غير المكتملة الراغبين فى الانضمام لمبادرة «إحلال المركبات المتقادمة»؛ حتى يتسنى لهم استيفاء بياناتهم، وإخطارهم بأنه فى حالة عدم استكمال الإجراءات المقررة قبل نهاية أغسطس ٢٠٢١، سيتم إلغاء طلباتهم.

وأكد على أن فريق الدعم الفنى يواصل عمله بكل جدية فى الرد على أى استفسارات يتم تلقيها من المواطنين سواءً عبر صفحة المبادرة الرئاسية بالفيسبوك، أو الخط الساخن: «15707»، على مدار 14 ساعة يوميًا.