1.7 مليار دولار أرباح صافية لبنك سوسيتيه جنرال الربع الثاني من العام

أعلن بنك سوسيتيه جنرال الفرنسي (Societe Generale) عن صافي دخل 1.44 مليار يورو (حوالي 1.71 مليار دولار) للربع الثاني من العام ، مدعوماً بتعافي الخدمات المصرفية للأفراد في فرنسا.

وتوقع المحللون ربحا صافيا قدره 704 ملايين يورو لفترة الثلاثة أشهر، بحسب بيانات رفينيتيف.

وتأتي النتائج الأخيرة في أعقاب ربع “قياسي” في بداية عام 2021، عندما بلغت أرباح الربع الأول 814 مليون يورو.

يذكر أن سهم البنك ارتفع بنسبة 49% منذ بداية العام.

وسًرع بنك سوسيتيه جنرال الفرنسي مطلع العام الجاري  خططا لزيادة الربحية عن طريق الدمج بين شبكتيه للخدمات المصرفية للأفراد، وهو ما يفضي إلى إغلاق 600 من فروعه البالغ عددها 2100 تقريبا بحلول 2025.

وفي الوقت الذي يواصل فيه انخفاض أسعار الفائدة التأثير على الدخل وهوامش الربح من الخدمات المصرفية للأفراد، قال ثالث أكبر بنك مدرج في فرنسا إن دمج الشبكتين سيوفر أكثر من 350 مليون يورو
(424 مليون دولار) في 2024 وحوالي 450 مليون يورو في 2025.

وقال سوسيتيه جنرال إن الخطة ستتكلف ما بين 700 مليون و800 مليون يورو.

وبحلول الساعة 0959 بتوقيت جرينتش، تراجعت أسهم البنك 1.2 بالمئة.

وقال رئيس شبكات الخدمات المصرفية للأفراد لدى سوسيتيه جنرال سيباستيان بروتو للصحفيين “لن يكون هناك أي إستغناءات قسرية أو تسريحات لموظفين”.

وتقلص البنوك الأوروبية أعداد الفروع منذ سنوات، لكن معارضة من نقابات عمالية وسياسيين بشأن الحصول على الخدمات المصرفية تعني أن الكثير منها ليس بمقدورها الخفض بالحجم الذي تريده.

وحذر المحللون لدى بنك سوسيتيه جنرال الفرنسي من أن الأسواق الناشئة تدخل مرحلة خطيرة وأشد تقلبا، مع تزايد المخاوف بشأن ضعف النمو وحدوث ركود أو حتى أزمات.

وعلى الرغم من أن عملات وسندات الأسواق الناشئة ستتلقى على الأرجح الدعم في المدى القصير من توقعات خفض أسعار الفائدة الأمريكية، فإن النظرة طويلة المدى تبدو صعبة.

وقال محللو سوسيتيه جنرال في تقرير جديد “ندخل في مرحلة خطيرة ومتقلبة على نحو كبير للأسواق الناشئة… امتلاك أصول الأسواق الناشئة، خاصة إذا كان لمجرد الاحتفاظ بها، في هذه المرحلة من الدورة الاقتصادية هو لعب بالنار”.