حوار.. هنادي خليفة تكشف أفضل أليات الإسراع بالتحول الرقمي في مصر

يقدم معهد المحاسبين الإداريين شهادة “المحاسب الإداري المعتمد” CMA والتي تعمل على تطوير المهارات الشخصية والمهنية. فتقدم برامج التدريب التابعة للشهادة استراتيجيات عن كيفية التعامل مع مسؤوليات الإدارة المالية الداخلية المهمة، من بينها التخطيط وإعداد الموازنات ، وهو ماكشفته هنادي خليفة، مديرة العمليات في الشرق الأوسط وأفريقيا والهند لدى معهد المحاسبين الإداريين عبر اللقاء التالي:-

1- ما هي أفضل الممارسات المطبقة حاليا في السوق المصري لتسريع وتيرة التحول الرقمي في القطاع المالي؟

قالت هنادي خليفة أنه في عام 2016، أطلقت الحكومة المصرية استراتيجيتها الوطنية “رؤية مصر 2030” التي تعكس الأبعاد الأساسية للتنمية المستدامة سواء البعد الاقتصادي أو الاجتماعي أو البعد البيئي لتحقيق مبادئ التنمية المستدامة للأمم المتحدة في كل المجالات. ومن المحاور الأساسية لرؤية مصر 2030، هو “بناء مصر الرقمية” من خلال تطوير البنية التحتية، وتعزيز الشمول الرقمي، وتحقيق الشمول المالي، وتعزيز بناء القدرات وتشجيع الابتكار. ومع الظروف الاستثنائية التي يعيشها العالم والاعتماد على التكنولوجيات في أداء الاعمال، كان من الأهمية تسريع وتيرة التحول الرقمي وهو ما لمسناه خلال العام الماضي خاصةً في القطاع المالي مع زيادة انتشار الدفع الإلكتروني، المعاملات البنكية الالكترونية والمحافظ المالية الالكترونية وغيرها من الخدمات التي عملت على تحقيق الشمول المالي الرقمي على مستوى الأشخاص والشركات. وننتهز هذا الفرصة ونشيد بأداء الحكومة المصرية والقرارات السريعة التي اتخذها البنك المركزي لتسهيل المعاملات المالية الالكترونية المدعمة بتطوير البنية التحتية.

٢- كيف يمكن تطبيق التكنولوجيا الرقمية في التحول الرقمي؟

التحول الرقمي يعتمد على العديد من المحاور:
– البنية التحتية
– العمالة المدربة والمؤهلة لهذا التحول
– الابداع الرقمي مع ضمان الامن المعلوماتي
ومن هنا تأتى أهمية تكاتف جهود القطاعين العام والخاص والمؤسسات التنموية للعمل على هذه المحاور من خلال:
– تطوير البنية التحتية وجلب أحدث التكنولوجيات في مجال الذكاء الاصطناعي، الحوسبة السحابية، وتحليل البيانات الكبيرة ومراكز البيانات، مع الاهتمام بالامن السيبراني لضمان الحفاظ على سرية المعلومات المتبادلة.
– اعداد الكوادر البشرية المؤهلة لقيادة التحول الرقمي في جميع القطاعات من خلال توفير برامج التدريب ومشاركة الخبرات العالمية والشهادات المعتمدة.
– جلب وتطوير الحلول التكنولوجيا الحديثة لمواكبة التطور السريع في هذا المجال

 

٣- ما الذي يقدمه معهد المحاسبين الاداريين في مصر والشرق الاوسط لتسريع وتيرة التحول الرقمي في القطاع المالي؟

معهد المحاسبين الإداريين تم انشاءه منذ أكثر من 100 عام، ويقدم خدماته في 150 دولة حول العالم من خلال 350 مقر محلى. ويعتبر المعهد واحداً من أكبر التنظيمات المهنية المرموقة التي تركز بشكل حصري على تطوير مهنة المحاسبة الإدارية من خلال التعليم المستمر وتكوين شبكات التواصل، والتشجيع على تبنّي أعلى مستويات الممارسات الأخلاقية في العمل. اهتمامنا الاساسي هو “الفرد”، فالكوادر البشرية تعد ثروة المؤسسات الحقيقية، حيث ان نجاح الاعمال حاليا يتم تقييمه من خلال مستوى التحول الرقمي في العمليات التنفيذية، والأسلوب الفكري بالإضافة الى كيفية تنظيم واستغلال الكفاءات والموارد المتاحة، والتي وجدنا انها تتم بقيادة المدراء الماليين الذين يأخذون زمام المبادرة لقيادة التحول في مؤسساتهم.

 

٤- في الفترة السابقة، كيف تغلب المدراء الماليين على التحديات فيما يخص تقليل التفاعل الاجتماعي؟

خلال الفترة السابقة، كافة المؤسسات كان لديها العديد من التحديات تأتى على رأسها ضمان استمرار الاعمال، مع الحفاظ على العمالة (رأس المال البشرى)، لذلك كان للمدراء الماليين دور محوري خلال هذه الفترة. فالمدير المالي قاد عملية التحول الرقمي من خلال العديد من القرارات التي من شأنها عملت على استغلال الموارد الطبيعية والبشرية على أكمل وجه، مع تقليل التكاليف والتي من شانها الحفاظ على الإيرادات في معدلات تضمن استمرار العملية الانتاجية.
كل هذه الجهود تضافرت مع اتخاذ التدابير والإجراءات الوقائية من خلال تقليل التفاعل الاجتماعي وتطبيق استراتيجية العمل عن بُعد، ولقد نجحت الحكومة المصرية والمواطنين في هذا الاختبار وكانت مصر الدولة الوحيدة في منطقة الشرق الأوسط التي حققت نمو اقتصادي إيجابي.

هنادي خليفة
هنادي خليفة

٥- ما هي خطط التطوير للكوادر البشرية التي يعمل عليها معهد المحاسبين الاداريين لتأهيلهم للمرحلة القادمة من التحول الرقمي؟

على مدار أكثر من 50 عاما، يقدم معهد المحاسبين الإداريين شهادة “المحاسب الإداري المعتمد” CMA والتي تعمل على تطوير المهارات الشخصية والمهنية. فتقدم برامج التدريب التابعة للشهادة استراتيجيات عن كيفية التعامل مع مسؤوليات الإدارة المالية الداخلية المهمة، من بينها التخطيط وإعداد الموازنات وإعداد تقارير الأعمال وتحليل القرارات وإدارة المخاطر. كما ندعم تطوير المسيرة المهنية للأعضاء بتمكينهم من الوصول إلى مجتمع مهني ناشط فضلا عن تعزيز المعايير الأخلاقية لمعاملات الإدارة المالية الداخلية.