العجز التجاري في تركيا يرتفع 52% يوليو الماضي

ارتفع عجز تركيا التجاري بنسبة 52.4% على أساس سنوي ليسجل  4.3 مليار دولار في يوليو  الماضي وفقا لنظام التجارة العام.

وبحسب بيانات وزارة التجارة في تركيا، ارتفعت الصادرات خلال شهر يوليو بنسبة 10.2% إلى 16.41 مليار دولار بعد أن تضررت في العام الماضي مع تأثير جائحة كوفيد-19 على التجارة مع أكبر شركاء أنقرة.

ووفقا للبيان، زادت الواردات بنسبة 17% على أساس سنوي في يوليو لتسجل حوالي 20.72 مليار دولار.

و حذّر خبراء اقتصاديون في تركيا من تأثيراتٍ سلبية “قاسية” على الاقتصاد المحلي فيما لو لجأت السلطات إلى اتخاذ قرار الإغلاق الكامل كما فعلت تركيا وغيرها من الدول في العام الماضي والحالي عند تفاقم الجائحة كورونا.

وحذّر خبراء بارزون في عالم المال والاقتصاد من “التداعيات الكبيرة” التي ستنجم عن إغلاق جديد محتمل، مع تسجيل تركيا لأكبر حصيلة يومية للمصابين بكورونا منذ 12 مايو الماضي، حيث بلغ عدد الإصابات أكثر من 22 ألفاً خلال 24 ساعة فقط، يوم 28 يوليو الماضي.

وأعلنت وزارة التجارة التركية، الشهر الماضي، أن العجز التجاري فى البلاد اتسع 1.04% على أساس سنوي إلى 2.89 مليار دولار في يونيو وفقا لنظام التجارة العام، بينما انخفض 11.4% إلى 21.16 مليار دولار في النصف الأول، بحسب وكالة رويترز.

ونمت الصادرات التركية في يونيو 46.9% إلى 19.77 مليار دولار، بعد أن تضررت قبل عام مع تأثر تجارة أنقرة مع أكبر شركائها سلبا بفعل جائحة كورونا، وارتفعت الواردات التركية 38.9% على أساس سنوي إلى 22.66 مليار دولار في يونيو.

ويرى خبراء اقتصاديون أن الاقتصاد التركي لن يكون قادراً على التماسك فيما تبقى من العام الحالي.

وذلك على خلفية إعلان وزير الخزانة المالية لطفي إلوان، أن النمو بلغ نحو 7% في الربع الأول من العام؛ ليتفوق على اقتصادات مجموعة العشرين باستثناء الصين بعد قيود الإغلاق بسبب وباء «كورونا».