دراسة: جرعتين من لقاحات “فايزر” و”أسترازينيكا” فعالة ضد متغير “دلتا”

أظهرت دراسة نُشرت يوم الأربعاء أن جرعتين من لقاحات فايزر وأسترازينيكا ضد فيروس كورونا تكاد تكون فعّالة ضد متغير دلتا الفيروسي القابل للانتقال بدرجة كبيرة كما هي ضد متغير ألفا المهيمن سابقًا.

يقول المسؤولون إن اللقاحات فعالة للغاية ضد متغير دلتا ، وهو الآن البديل السائد في جميع أنحاء العالم ، على الرغم من أن الدراسة كررت أن جرعة واحدة من اللقاحات ليست كافية لتوفير حماية عالية.

تؤكد الدراسة ، التي نُشرت في مجلة New England Journal of Medicine ، النتائج الرئيسية التي قدمتها Public Health England في مايو حول فعالية لقاحات COVID-19 التي صنعتها شركة Pfizer-BioNTech و Oxford-AstraZeneca ، بناءً على بيانات واقعية.

وجدت دراسة يوم الأربعاء أن جرعتين من جرعة Pfizer كانت فعالة بنسبة 88 ٪ في منع أعراض المرض من متغير دلتا ، مقارنة بـ 93.7 ٪ ضد متغير ألفا ، على نطاق واسع نفس ما تم الإبلاغ عنه سابقًا.

لقاحات فايزر وأسترازينيكا فعالة بنسب متفاوتة

كانت لقطتان من لقاح AstraZeneca فعالين بنسبة 67٪ ضد متغير دلتا ، ارتفاعًا من 60٪ تم الإبلاغ عنه في الأصل ، و 74.5٪ فعالًا ضد متغير ألفا ، مقارنة بالتقدير الأصلي للفعالية بنسبة 66٪.

وكتب باحثو الصحة العامة في إنجلترا في الدراسة: “لوحظت اختلافات متواضعة فقط في فعالية اللقاح مع متغير دلتا مقارنة بمتغير ألفا بعد تلقي جرعتين من اللقاح”.

قدّرت البيانات الواردة من إسرائيل فعالية أقل لجرعة فايزر ضد الأمراض المصحوبة بأعراض ، على الرغم من أن الحماية من المرض الشديد لا تزال مرتفعة.

كانت PHE قد ذكرت سابقًا أن الجرعة الأولى من أي لقاح كانت فعالة بنسبة 33 ٪ تقريبًا ضد أعراض المرض من متغير دلتا.

وجدت الدراسة الكاملة التي نُشرت يوم الأربعاء أن جرعة واحدة من جرعة Pfizer كانت فعالة بنسبة 36٪ ، وأن جرعة واحدة من لقاح AstraZeneca كانت فعالة بنسبة 30٪ تقريبًا.

قال مؤلفو الدراسة: “إن اكتشافنا للفعالية المنخفضة بعد الجرعة الأولى سيدعم الجهود المبذولة لتعظيم امتصاص اللقاح بجرعتين بين الفئات الضعيفة في سياق تداول متغير دلتا”.

المصدر: رويترز