مصر وصريبيا يعدان مذكرة تفاهم لـ «مكافحة تهريب الآثار والإتجار فيها»

ناقش وزير السياحة المصري خالد العناني  مايا جوكوفيتش Maja Gojkovic نائبة رئيس الوزراء ووزيرة الثقافة والإعلام الصربية، إمكانية إعداد مذكرة تعاون بين البلدين لـ «مكافحة تهريب الآثار والإتجار فيها»، ودراسة إمكانية عمل توأمة بين المتحف الوطني في بلجراد وأحد المتاحف الأثرية المصرية.

والتقى اليوم  العناني  مع السيدة مايا جوكوفيتش، لبحث سبل التعاون المشترك بين البلدين في مجال العمل السياحي والأثري، وذلك علي هامش زيارتها الرسمية الحالية لمصر.

واستهل وزير السياحة والآثار اللقاء، بالترحيب بالسيدة مايا جوكوفيتش Maja Gojkovic، مؤكدا على عمق العلاقات بين مصر وصربيا.

وخلال اللقاء تم مناقشة عدد من الموضوعات لمد جسور التعاون بين البلدين في مجال العمل السياحي والأثري.

ومن جانبها، أعربت السيدة مايا جوكوفيتش Maja Gojkovic عن سعادتها بزيارة مصر للمرة الثانية حيث كانت زيارتها الاولى عندما كانت تشغل منصب رئيس البرلمان الصربي، مشيرة إلى رغبة بلدها في الاستفادة من الخبرات المصرية في مجال علم الآثار والمتاحف والترميم وتطوير المواقع الأثرية، بالإضافة إلى الاستفادة من الخبرات المصرية في مجال استرداد الآثار المهربة للخارج بطريقة غير شرعية وذلك لما حققته مصر من إنجاز هام في هذا المجال.

كما تم مناقشة مشاركة وزارة السياحة والآثار المصرية في الاحتفالية الثقافية التي ستنظمها صربيا في عام 2022، عن طريق إقامة معرض للقطع الاثرية المصرية في صربيا .

مكافحة تهريب الآثار والإتجار فيها

وخلال اللقاء أعرب وزير السياحة والآثار عن تمنياته بأن تشهد الفترة القادمة مزيدا من التعاون في مجال العمل السياحي والاثري بين البلدين، مؤكدا على الاستعداد التام لمد صربيا بما تحتاج إليه من الخبرات المصرية.

كما استعرض الوزير الجهود التي بذلتها الدولة المصرية في القطاع السياحي لمواجهة فيروس كورونا المستجد ، مشيرا إلى انتهاء تطعيم جميع العاملين بالقطاع السياحي في محافظتي جنوب سيناء والبحر الأحمر واستمرار عمليات تطعيم العاملين بالقطاع في باقي المناطق السياحية مثل الأقصر وأسوان والأسكندرية ، مشيرًا الي الإجراءات الإحترازية وضوابط السلامة الصحية التي يتم تطبيقها في المنشآت السياحية والفندقية والمنتجعات السياحية والمتاحف والمواقع الأثرية والمطارات وشركات الطيران والأنشطة السياحية لضمان صحة وسلامة العاملين بالقطاع السياحي والسائحين والمواطنين.

وفي نهاية اللقاء، دعت السيدة مايا جوكوفيتش Maja Gojkovic، وزير السياحة والآثار لزيارة صربيا.