13.3 مليار دولار عجز في المعاملات الجارية لمصر خلال الـ9 أشهر الأولى من 2020/2021

قال البنك المركزي المصري الثلاثاء 29 يونيو إن العجز في ميزان المعاملات الجارية لمصر ارتفع إلى 13.3 مليار دولار في الأشهر التسعة الأولى من السنة المالية 2020-2021 من 7.3 مليار دولار في الفترة نفسها من السنة السابقة.

وهبطت إيرادات السياحة إلى 3.1 مليار دولار من 9.6 مليار دولار في الأشهر التسعة الأولى من السنة المالية 2019-2020، لكن التحويلات المالية من المصريين العاملين في الخارج زادت إلى 23.4 مليار دولار من 21.5 مليار دولار.

وأعلن رامي أبوالنجا، نائب محافظ البنك المركزي المصري، اليوم تسلم مصر الشريحة الأخيرة من اتفاقية الاستعداد الائتماني مع صندوق النقد الدولي والبالغة نحو 1.7 مليار دولار.

وأعلن صندوق النقد الدولي، الأربعاء الماضي، عن موافقة مجلسه التنفيذي على منح مصر الدفعة الأخيرة بقيمة 1.7 مليار دولار من قرض 5.4 مليار دولار ضمن برنامج الاستعداد الائتماني لمدة 12 شهرًا والذي تم الاتفاق عليه في يونيو 2020.

وقال رامي أبوالنجا خلال ندوة عبر الإنترنت نظمتها غرفة التجارة الأمريكية بالقاهرة، حضرتها “المال”، إن مصر حصلت بالفعل على الشريحة الأخيرة من اتفاقية الاستعداد الائتماني مع صندوق النقد بعد موافقة المجلس التنفيذي بأيام.

وعقدت سيلين آلارد، رئيس بعثة صندوق النقد الدولي لمصر، مؤتمرًا صحفيًا أمس الإثنين، استعرضت فيه نتائج اتفاقية الاستعداد الائتماني مع مصر.

ميزان المعاملات الجارية

وقالت سيلين آلارد إن المجلس التنفيذي للصندوق انتهي من المراجعة الثانية لترتيب الاستعداد الائتماني “SBA”، وأكد بأن البرنامج الإصلاحي المدعوم من الترتيب تم استيفاؤه ولا توجد أية تدابير معلقة لإتمام هذا الاتفاق.

اقرأ أيضا صندوق النقد يتوقع انتعاش نمو الاقتصاد المصري بقوة إلى 5.2% في العام المالي 2022/2021
وأضافت أن السياسات الاقتصادية التي نفذتها الحكومة المصرية خلال الفترة الماضية استهدفت الحفاظ علي الاستقرار الاقتصادي الكلي ودعم التعافي، وأن هذه السياسات مناسبة للغاية.

وأكدت أن استجابة السلطات الحكيمة وفي التوقيت المناسب ساعدت في إدارة الأزمة الناتجة عن وباء كورونا بنجاح، حيث قدمت الحكومة دعماً لأكثر الفئات حاجة، كما ساعدت في نفس الوقت علي تحقيق الاستقرار الاقتصادي الكلي.