الأسواق الخليجية اليوم.. صعود سوقي أبو ظبي والكويت.. وتراجع دبي وقطر والسعودية ومصر

تباينت أداء الأسواق الخليجية اليوم الإثنين، حيث صعدت مؤشرات بورصتي اوبوظبي والكويت، فين تراجعت اسواق دبي وقطر والمملكة العربية السعودية ومصر.

سوق دبي المالي :

تراجع المؤشر العام بنسبة 1.1% مسجلا أسوأ أداء يومي له في أكثر من شهر وسط سيولة ضعيفة بلغت 150 مليون درهم.

وسيطرت حالة جني الأرباح على أغلب الأسهم القيادية في جلسة الإثنين وبالأخص أسهم القطاع العقاري التي سجلت ارتفاعات ملحوظة بالفترة الماضية.

وتراجع سهم إعمار العقارية بنحو 1.6% لتتوقف سلسلة المكاسب التي حققها لعدة جلسات متتالية وصولا الى أعلى مستوياته في نحو 20 شهرا.

وكانت الشركة قد كشفت عن تكليفها عدة بنوك لترتيب عملية طرح جزئي لصكوك دولارية لمدة 10 سنوات .

سوق أبوظبي المالي وسط الأسواق الخليجية اليوم:

واصل المؤشر العام رحلة الصعود واختراق المستويات القياسية بعد ارتفاعه بنحو 0.6% مسجلا أعلى إغلاق له على الإطلاق , إلا أنه لم يستطع التماسك فوق مستويات 6800 نقطة التي لامسها في بداية الجلسة بضغط من سهمي الدار واتصالات.

كما واصل سهم العالمية القابضة للجلسة الثانية على التوالي مرتفعا الى أعلى مستوياته على الإطلاق , وترافق صعود السهم مع إدراج شركة ألفا ظبي التابعة للعالمية القابضة كأكبر إدراج بسوق أبوظبي في نحو 4 سنوات .

بورصة قطر:

انخفض المؤشر العام بنحو 0.6% ليتراجع للجلسة الثالثة على التوالي ويفقد مستويات 10700 نقطة وصولاً الى أدنى مستوياته في نحو أسبوعين.

وتراجعت أسهم نحو 37 شركة في بورصة قطر أي مايعادل نحو 77% من إجمالي الشركات في جلسة الإثنين .

بورصة الكويت :

واصل المؤشر الأول اتجاهه الصاعد مرتفعا بنحو 0.3% في جلسة الإثنين ليصل الى أعلى مستوياته في نحو 17 شهرا.

وجاءت الارتفاعات بدعم من سهمي زين و بنك الكويت الوطني بعد ارتفاعهما بنسبة 0.5% و 1% على التوالي .

السوق السعودي:

سجل السوق السعودي أول هبوط يومي له في آخر 6 جلسات ليتوقف قطار الصعود مؤقتا وسط مؤشرات على أن الأفضل لم يأت بعد مع استعداد المؤشر للإقلاع صوب مستويات ما قبل الأزمة المالية العالمية بعد تخطي قمم 2014 والتي بدا أنها عصية على الإختراق لمؤشر السوق الرئيسي والذي يلامس تلك المستويات من أواخر الربع الأول من العام الجاري.

وأنهى المؤشر الرئيسي للسوق جلسة اليوم منخفضا بنحو 0.14% عند مستوى 10951 نقطة على بعد نحو 150 نقطة من أعلى إغلاق مسجل في 2014.

وحددت شركة السعودي الفرنسي كابيتال بصفتها مدير سجل اكتتاب المؤسسات للطرح العام الأولي لشركة التنمية الغذائية النطاق السعري لطرحها المزمع والمقدرد بنحو 30% من رأسمال الشركة والتي سيتم بيعها من قبل جميع المساهمين الحاليين.

وارتفعت أسهم الخريف للطاقة بنحو 1% بعد إعلان الشركة عن توقيع عقد حكومي لأحد المشاريع في مدينة جدة بنحو 115 مليون ريال.

الأسواق الخليجية اليوم وبورصة مصر:

تراجعت الأسهم القيادية على نحو حاد في تعاملات الاثنين لتضغط على المؤشر الرئيسي للسوق والذي سجل أول هبوط يومي له في 6 جلسات.

وأغلق المؤشر الرئيسي للسوق متراجعا على نحو طفيف بلغ 0.3% بعد موجة صعود من 21 يونيو الجاري ربح المؤشر فيها نحو 5%.

وتراجع سهم حديد عز بأكبر وتيرة تراجع يومية منذ أواخر ديسمبر الماضي بنحو 8% في خضم موجة هبوط أوسع لأسهم شركات الحديد المدرجة بالسوق وسط مؤشرات على خفض وشيك للأسعار من أجل تحفيز الطلب ما من شأنه أن يلقي بظلالها على أرباح الشركات.

وتراجع سهم التجاري الدولي للجلسة الثانية على التوالي بنحو 1.1% مسجلا أكبر وتيرة تراجع يومية منذ جلسة 10 يونيو الجاري.

ووتزامن هبوط السوق، مع ما ذكرته رينيسانس كابيتال بأن هناك 10 شركات بالبورصة المصرية لديها القيمة السوقية ومعدلات السيولة اللازمة لجذب اهتمام المستثمرين الأجانب.