الدفعة الأولى لخريجي “حاضنة المدربين” جاهزة لدخول سوق العمل المصري

قامت الأكاديمية المصرية الألمانية للتدريب التقني بتخريج الدفعة الأولى من محترفي التدريب المهني المعتمدين، والذين تخرجوا مؤخرًا في إطار برنامج حاضنة المدربين Trainer Incubator Programme (TIP) . يأتي البرنامج كجزء رئيسي من التحالف الاستراتيجي الذي يجمع بين سيمنس للطاقة في مصر والوكالة الألمانية للتعاون الدولي (GIZ) بالنيابة عن الحكومة الألمانية التي تولي اهتمامًا خاصًا بالتنمية الاقتصادية في مصر.

أقيمت محاضرات وفعاليات برنامج حاضنة المدربين الممول بالكامل في مقر الأكاديمية المصرية الألمانية للتدريب التقني، والتي تُعد مركز إقليمي متطور للتدريب المهني في العين السخنة. وخلال الشهور التسعة الماضية تم تدريب عشرة مواهب وكفاءات شابة تتمتع بالخبرات العملية اللازمة للتدريب، والذين تم انتقائهم من القطاع الصناعي والأكاديمي المصري، بحيث يتم تخريجهم ليصبحوا مدربين متخصصين في سوق العمل المحلي.

وتعليقًا على تخريج الدفعة الأولى من المدربين في إطار هذا البرنامج، يقول المهندس/عماد غالي-العضو المنتدب لشركة سيمنس للطاقة في مصر: “إننا جميعًا لدينا مسئولية والتزام متواصل بدعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية في مصر. ويُعد الاهتمام بالتعليم الفني والتدريب المهني ركيزة أساسية في إطار جهودنا الرامية لدعم المسيرة التنموية لبلدنا. إنّ الدفعة التي تخرجت اليوم هي مجرد بداية في إطارهذا البرنامج التدريبي الهام. إنني فخور بمشاركة سيمنس للطاقة في تلك المبادرة التي ستتيح للشباب المصري خلق مستقبل أفضل لأنفسهم ولمجتمعهم والمجتمع المصري بشكل عام”.

تم تنظيم هذا التدريب بالتعاون مع غرفة الصناعة والتجارة الألمانية، حيث تضمن هذا التعاون وضع سياق ونطاق التعليم والتدريب الفني والمهني وتطوير المناهج الدراسية وتصميم الدورة التدريبية والتدريب الفني وإدارة الجودة والعديد من الموضوعات الأخرى. وقد أسفرت هذه الجهود عن تطوير برنامج تدريبي مدته 40 ساعة (بما في ذلك سجل الأداء والجداول الزمنية وتطوير الدروس والتدريبات والامتحانات التي تختبر حصيلة ما تعلمه المتدرب وكذلك مواد التدريس). شارك في التدريب فنيين متخصصين وطلبة في مراحل متقدمة من التعليم ومتخرجين من الكليات التقنية بالجامعات الحكومية المصرية تم انتقاءهم بعناية للمشاركة في هذا البرنامج.