شركة “STMicro” الفرنسية: لا نري أي سبب للمشاركة في تحالف رقائق الاتحاد الأوروبي

0

قال رئيسها التنفيذي يوم الثلاثاء إن شركة STMicroelectronics الفرنسية الإيطالية لصناعة الرقائق لا ترى أي سبب للانضمام إلى تحالف محتمل لأشباه الموصلات في الاتحاد الأوروبي ، حيث تسعى المفوضية الأوروبية إلى تعزيز استقلال أوروبا في مجال الرقائق الدقيقة.

صرح المدير التنفيذي جان مارك شيري لـ BFM Business أن مبادرة اللجنة فى الاتحاد الأوروبي هي تطور إيجابي لكنه أضاف أن شركته ليست لديها مصلحة في المشاركة.

قال شيري إنه يتوقع أن النقص في الرقائق لن ينتهي.

وقال إن “عدم التوازن بين الطلب والقدرة هو من شأنه أن يستمر لمدة عام على الأقل”.

تنتج STMicro مجموعة واسعة من الرقائق ، من وحدات التحكم الدقيقة منخفضة الهامش إلى أجهزة الاستشعار الأكثر تطوراً المستخدمة في الهواتف الذكية والمركبات ذاتية القيادة.

قال رئيس الصناعة الأوروبية تيري بريتون الشهر الماضي إن هناك الآن 22 دولة عضو في الاتحاد الأوروبي تنضم إلى تحالف جديد لدعم الإنتاج المحلي وتطوير أشباه الموصلات لتقليل اعتماد الكتلة على الموردين الأجانب.

تطمح المفوضية الأوروبية إلى مضاعفة حصتها في السوق الأوروبية في إنتاج الرقائق العالمية وأشباه الموصلات من 10٪ إلى 20٪ بحلول عام 2030.

المصدر : رويترز

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications