HSBC-مصر يوقع اتفاقية تمويل بـ150 مليون جنيه مع “ريفي” لدعم المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر  

تخصيص ثلث قيمة التمويل لدعم السيدات من أصحاب مشروعات القطاع"WSMEs"

 وقع بنك HSBC مصر  اتفاقية تمويل بقيمة 150 مليون جنيه مع شركة خدمات المشاريع  متناهية الصغر ” ريفي” ، التابعة لمجموعة سي آي كابيتال القابضة.

وقال البنك فى بيان له اليوم أن الشركة تستهدف من  الأتفاقية تمويل المشروعات متناهية الصغر في مصر، مع تخصيص ثلث قيمة التمويل لدعم السيدات من أصحاب المشروعات متناهية الصغر و كذلك الشركات الصغيره والمتوسطه (“WSMEs“).

 وأضاف البنك أن الأتفاقية توفر تمويل طويل الأجل بسعر فائدة جيد .للمشاريع متناهية الصغر ، كما توفر دعماً إضافياً للمبادرات التي كشفت عنها الحكومة المصرية والبنك المركزي المصري لتعزيز دور قطاع المشروعات متناهية الصغر وكذلك الشركات الصغيرة والمتوسطة ، والذي يعتبر داعماً قوياً للاقتصاد المحلي على نطاق واسع.

 وتابع يتم تصنيف الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تقودها النساء(WSMEs)  من قبل البنك المركزي المصري على أنها شركات مملوكة من النساء بنسبة 51٪ أو أكثر، أو تلك المملوكة من قبل النساء بنسبة 20٪ أو أكثر و تشغل فيها سيدة واحدة على الأقل منصباً تنفيذياً عالياً.

 و قال حلمي غازي، المدير التنفيذي ورئيس الخدمات المصرفية العالمية لدى بنك HSBC مصر: “نحن فخورون بشراكتنا مع شركة ريفي في هذه المبادرة الهامة لتمكين دور السيدات من رواد الأعمال والجمع بين خبراتنا وخبرات شركة ريفي لتقديم حلول تمويلية مبتكرة للمشروعات متناهية الصغر في السوق المحلية.

ويعتبر تعزيز دور ريادة الأعمال المبتكرة والمتنوعة خطوة هامة وجزء لا يتجزأ من عملية البناء بشكل أفضل لمرحلة ما بعد جائحة كوفيد-19.”

 وأضاف غازي: “من شأن هذه الاتفاقية أن تظهر التزامنا القوي تجاه دعم قطاع االمشروعات متناهية الصغر المصرية وكذلك الشركات الصغيرة والمتوسطة وإبراز قدرتنا وإمكانياتنا لتقديم المزيج الصحيح من المنتجات وجودة الخدمة والاستفادة من الانتشار الدولي لبنك HSBC لدعم المشروعات متناهية الصغر التي تسعى إلى تنمية عملياتها من خلال تسهيل وصولها إلى التمويل.”

وقال نديم حبيب، رئيس المؤسسات المالية والقطاع العام لدى بنك HSBC مصر: “لقد تم إبرام هذه الاتفاقية في ظل الظروف الاستثنائية الحالية ومن شـأنها أن تساعد المشروعات متناهية الصغر التي تقودها النساء، و التي كانت الأكثر تضرراً خلال جائحة كوفيد-19، للعودة إلى السوق بشكل أقوى وأكثر مرونة استعداداً للمستقبل.

ويعتبر اتاحه الخدمات التمويل أحد أكبر التحديات التي تواجهها المشاريع متناهية الصغر – خاصة بالنسبة للنساء – ولذلك فإننا نتطلع إلى معالجة هذه المشكلة من خلال تقديم المساعدة للمزيد من الشركات في الوصول إلى التمويل الذي تحتاجه للنمو.”

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.